جمال /أخبار جمال

كودالي ومؤسسة الجليلة يطلقان مبادرة "جلامُر فور جود"

مبادرة "غلامور فور جود" التي انطلقت مؤخرا في دبي تهدف إلى تحقيق السعادة والأمل للنساء ذوات الظروف الصحية المختلفة. تفخر دار كودالي بمشاركتها في هذا الحدث وبدعمها لمؤسسة الجليلة لأهداف خيرية. و قد حظيت أربع نساء وهنّ فينا ومروة وسارة وشريفة بيوم كامل من الراحة والإستجمام اذ تأتي هذه المبادرة استكمالاً لبرنامج "عاون" المختص بتقديم العلاج الطبي ونشر الأمل والسعادة بين المرضى المصابين بأمراض مزمنة وغير ذلك من الظروف الصحية.


دارت أحداث هذا اليوم الخيري في فندق بلازو فيرساتشي في دبي في جناح فخم من ثلاث غرف للإقامة. وشملت فعاليات هذا اليوم الجمالي بزيارة إلى السبا حيث حظيت السيدات بجلسات تدليك وعناية بالوجه، تلته مأدبة غداء وجلسة تصوير متميزة. اهتمت خبيرة التجميل لورا سجعان بمكياج النساء الأربع مستخدمةً مستحضرات كودالي للمسة من الأناقة والترف فريدة من نوعها.

وكان مستحضر "بيوتي إلكسير" وهو الأهم لدى مجموعة كودالي، أحد المنتجات التي اختارتها لورا لهذا الحدث. مستحضر "بيوتي إلكسير" -الحائز على جائزة - هو النجم الساطع على منصات عروض الأزياء وجلسات التصوير. هو الرقم الصعب وضرورة لا يستغنى عنها بالنسبة إلى خبراء التجميل وعارضات الأزياء حول العالم. منتج رائع ، نباتي ، يعزز جمال الوجه طوال اليوم. يتمتع "بيوتي الكسير" بميزات في ما يتعلق بشد المسام وتهدئة البشرة وتحديد المكياج. تركيبته مشبعة بالعنب لتعزيز النضارة والترطيب، وبوردة المونراش لتنشيط الجلد وبإكليل الجبل لتنشيط البشرة.

اختارت لورا أيضاً مجموعة "برومييه كرو" المؤلفة من كريم العينين، والكريم والسيروم والزيت الثمين. مجموعة متكاملة تبدد هواجس كل امرأة ترغب في محاربة الشيخوخة بفضل مكوناتها المسجلة لدى كودالي (ريزيرفاترول وفينيفيرين وبوليفينول) وخصائصها المقاومة للشيخوخة كحمض الهيالوونيك الذي يعمل على تخفيف علامات مرور الزمن. . كريم العينان صمم ليحارب علامات الشيخوخة البارزة والإنتفاخات والبقع السوداء ويعمل على المناطق الأكثر حساسية في الوجه. يغتني هذا الكريم بحمض الههيالورونيك والبيبتيدات المحاربة للشيخوخة ويعمل كمجمل فوري بفضل وجود الأصباغ المصغرة الفضية واللؤلؤية التي تقضي على محيط العينين. الكريم صمم ليتلاءم مع مختلف أنواع البشرة. يغتني أيضاً بحمض الههيالورونيك والبيبتيدات المحاربة للشيخوخة ويقضي على التجاعيد. السيروم يحتوي على 3 مكونات مسجلة لدى كودالي وهي بوليفينول بذور العنب بمفعول مضاد للأكسدة، وريزيرفاترول كروم العنب لضخ الأدمة وترسيخها وفينيفيرين ذات الخصائص المقاومة للبقع السوداء. يظهر هذا السيروم نسبة تركيز عالية لحمض الهيالوونيك وهو المنتج الوحيد من ضمن المجموعة الذي يعمل بتقنية Vinergy®. الزيت الثمين هو زيتٌ جاف متعدد الإستعمالات يساهم في تغذية البشرة وتألقها.

وكانت مجموعة "ذي كلينسينغ" من اختيارات لورا أيضاً لهذا النهار التجميلي. تتألف المجموعة من مزيل مكياج منظف غني بالزيوت ومنظف رغوي فوري ومياه "ميسيلار" المنظفة وحليب منظف ناعم وتونر مرطب كما وتحتضن أفضل المكونات الطبيعية. تقدم هذه المستحضرات المنظِفة-سواء الزيت أو المنظف الرغوي أو المياه المنظفة أو الحليب المنظف-أربع تركيبات متنوعة تتوافق مع مختلف أنواع البشرة وتتضمن على الأقل 90% من المكونات الطبيعية لبشرة صحية ونظيفة وتجربة لا تتكرر. بمجرد تنظيف الجلد ، يعمل تونر كودالي المرطب على إعادة الحيوية للبشرة وتسكير المسام. تركيبته الخالية من الكحول والغنية بمزيج Vinolevure الغني بالرطوبة تلطف البشرة وترطبها. وكما هو الحال مع جميع منتجات كودالي، يخلو هذا التونر من البارابين والزيوت المعدنية والمكونات الحيوانية والفثالات وكبريتات لوريث الصوديوم والفينوكسيثانول.

هذه العلاجات الرقيقة والنادرة كانت محل تقدير السيدات الأربع اللواتي كن محور التركيز في حدث "جلامور فور جود" بما في ذلك شريفة ، التي كانت طريحة الفراش لعدة سنوات وفينا ، التي أنهكها الروماتيزم منذ سنوات طويلة، ومروة التي خضعت مؤخراً إلى عملية زرع قلب وسارة الناجية من سرطان الثدي. من خلال هذه المبادرة الجميلة ، المدعومة من قبل دار كودالي، شعرت النساء الأربع بقيمة أنفسهن وبالاهتمام الذي يستحقنه. لقد كان يومًا احتفلن به بشجاعتهن رغم مرضهن وقد شاركن قصصهن كمصدر وحي لكل من تعاني من ظروف صحية حرجة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X