صحة ورشاقة /الطب البديل

فوائد الدراق في محاربة أمراض القلب والسمنة

فوائد الدراق

الدراق فاكهة صيفية بامتياز. لذيذة المذاق وقليلة السعرات الحرارية. تترك البشرة رائعة، وتخلصك من زيادة الوزن. كما وتمتلك العديد من الفوائد الأخرى، تعرفي إليها في الآتي:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


• بشرة مخملية
يستخدم الدراق في العديد من المنتجات التجميلية. إذ أن فوائده المنعّمة والمجددة للبشرة مرتبطة باحتوائه على العديد من الفيتامينات التي تعزز بشكل فعّال مرونة الجلد. وتمتاز هذه الفاكهة بخواصها القوية التي تجدد البشرة وتحميها من الاعتداءات الخارجية. كما أن الكاروتينات التي يحتويها الدراق تمنح البشرة بريقاً لمن يأكلها وتعزز اللون البرونزي الطبيعي.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



• حليف الرشاقة
يشكل الماء حوالي 90 في المائة من مكونات الدراق وهو بالتالي منخفض السعرات الحرارية وقليل السكريات. كما أنّ الألياف التي تحتويها هذه الفاكهة تعزز الشعور بالشبع مقابل الحدّ الأدنى من السعرات الحرارية. والدراق مليء بالعصير ولذيذ المذاق، لذا فإنه يروي العطش بشكل فعّال خلال أيام الصيف الحارّة. وعندما ترغبين في تناول وجبة خفيفة أو بعض الحلوى، فإنَّ الدراق هو المذاق المثالي الذي لن يضيف غراماً واحداً إلى وزنك.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


• يحارب أمراض القلب والأوعية الدموية
الدراق مصدر طبيعي لمضادات الأكسدة وبالتالي يمنع أكسدة الكولسترول السيئ. وحيث أنه يقلل تشكيل اللويحات على الشرايين، فإنه يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. وحسب بعض الدراسات فإنَّ تناول عصير الدراق الغني بمركبات الفينول يساعد في الوقت ذاته على تقليل الضرر المرتبط بالإجهاد التأكسدي.

• يحارب السرطان
حيث أن الدراق غني بالكاروتينيدات ومن بينها بيتا- كريبتوكسانثين، وبيتا كاروتين، واللوتين والزياكسانثين فإنه يخفّض مخاطر الإصابة بأنواع معينة من السرطان. وعلاوة على ذلك، فإنَّ مركّبات الفينول التي يحتويها الدراق ستجعل من الممكن كذلك تقليل انتشار سرطان الثدي وتطور المرض.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


• جيد لصحة الأمعاء
الدراق مصدر جيد جداً للألياف المغذية. وإذا تمَّ أكله مع قشرته فإنه يمدُّ الجسم بحوالي 5 إلى 9 في المائة من حاجته اليومية التي ينصح بتناولها. كما أنه يساعد على محاربة الإمساك وخصوصاً لدى الأطفال ويقلل مخاطر الإصابة بمرض سرطان القولون. والنظام الغذائي الغني بالألياف يساعد كذلك على زيادة السيطرة على النوع الثاني من داء السكري.

• مدرٌّ للبول
يشتهر الدراق بكونه مدرًّا جيدًا للبول ، ولذلك ينصح الأشخاص الذين يعانون من احتباس الماء بتناوله، وكذلك الذين يعانون من الحصى في الكلى أو من مشاكل في المثانة. وفوائده المدرّة للبول هذه فعّالة جداً عندما تكون الفاكهة ناضجة تماماً.

• طاقة كاملة
الدراق يعطي الجسم ما يعادل الطاقة التي يوفرها الجريب فروت، حوالي 50 في المائة من حاجة الجسم اليومية من البروفيتامين " أ" A. كما أنه مصدر جيد للفيتامين "سي" C، حيث يعزز امتصاصه بفضل الفلافونيدات التي يحتويها. وكما تمَّ اختيار الدراق الملون أكثر زاد محتواه من فيتامين "سي" C.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X