أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

تصطحب زوجها للتسوق وترسل عشيقها لسرقته

الزوجة وعشيقها ومساعديهما

اصطحبت سيدة زوجها للتسوق، وأرسلت عشيقها إلى منزل الزوجية لسرقة مبالغ مالية ومشغولات ذهبية خاصة بزوجها تقدر بـ3 ملايين جنيه.
فوجئ الزوج بالحادث عقب عودته بصحبة زوجته إلى منزلهما في مدينة نصر شرقي العاصمة القاهرة، وعندها تظاهرت الزوجة وادعت تعرضها لصدمة كبرى عقب تأكد الزوج من سرقة خزانة المبالغ المالية والمشغولات الذهبية، وكشفت تحريات المباحث تفاصيل الجريمة، وأن زوجته وعشيقها وراء الحادث.
وأفادت المعاينة أن المتهمين تمكنوا من سرقة خزانة حديدية بداخلها 53 ألف دولار، و100 ألف ريـال سعودي، و358 ألف جنيه، ومشغولات ذهبية، ومواد كحولية، وأن منفذ الحادث على علاقة بزوجة المجني عليه "جودي.م" مالكة سنتر تعليمي، وأنها تواطأت معه في ارتكاب الواقعة من خلال قيامها باصطحاب أسرتها للتسوق بمنطقة القاهرة الجديدة وقت ارتكاب الحادث، وأفادت التحريات أن الزوجة طلبت من أحد موظفي السنتر التعليمي "راضي.أ" موظف بذات السنتر الخاص بالمتهمة الثانية، بالسماح لعشيقها "أسامة.ك" بالمبيت لدى الموظف في السنتر التعليمي القريب من منزل الزوجية؛ حتى يتمكن من تنفيذ جريمته بعد خروج الزوجة بصحبة أسرتها.
ألقت الشرطة القبض على المتهمة وبمواجهتها تنصلت من الجريمة، وادعت عدم معرفتها بالمتهم، وقالت إنها كانت بصحبة زوجها أثناء تنفيذ الجريمة؛ لكن العشيق اعترف بتفاصيل الجريمة، وأقر بأنه نفذ الجريمة بالاتفاق مع عشيقته بعد أن استعان باثنين من أصدقائه، وأن المبالغ المالية التي حصل عليها والمشغولات الذهبية يحتفظ بها في منزله، وأنه كان يستعد لبيعها هو وعشيقته بعد أن تنتهي التحريات، ومعاينة النيابة لمسرح الحادث؛ لكنه فوجئ بالقبض عليه.
قررت النيابة حبس المتهمين لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، وكلفت المباحث بالتحري في الواقعة وتحفظت النيابة على المسروقات، وأعادتها إلى المجني عليه الذي اتهم زوجته بالسرقة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X