أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

طعنت صديقتها 17 طعنة مميتة بسبب هذا الفيلم.. ماذا حلّ بها؟

شارون وصديقتها
تعرضت لـ 17 طعنة
في المستشفى

أقدمت الشابة شارون ليتل وود (26 عاماً) على طعن صديقتها 17 مرة ما أدى إلى تعرضها لإصابات بالغة، تقليداً للعبة إغراء مستوحاة من فيلم الرومانسية "فيفتي شيدز أوف غراي".

ووفقاً لصحيفة "ميرور"، فإن شارون طعنت صديقتها سارة هولدن (25 عاماً) في صدرها وهي تهمس لها قائلة "آسفة يا أميرتي"، ثم اتصلت بأحد الأقرباء واعترفت له بجريمتها.

وتركت شارون صديقتها سارة تصارع الموت وتعاني من نزيف داخلي بالقرب من قلبها وثقب في الرئة و50 غرزة في وجهها، إضافة لقطع في أوتار أحبالها الصوتية ما جعلها غير قادرة على التحدث بشكل سليم.

ووقع الحادث في منزل شارون بمدينة ديوسبري البريطانية حيث ذهبت سارة إليها لقضاء عطلة نهاية الأسبوع، وبعد لحظات طلبت الأولى من الأخيرة أن تصطحبها إلى غرفة النوم وطلبت منها أن تقيدها في الفراش فوافقت وبالفعل قيدتها وتركتها.

وقالت سارة: "شارون صديقتي منذ الطفولة ولكن في تلك الليلة شعرت بشيء ما حولها فبعدما ضحكنا كثيراً مع بعضنا مزقتني بالسكين".

وأخبرت شارون سارة أنها ستعود ولكنها عادت مخبئة خلف ذراعها سكيناً طوله 30 سم وطعنتها بشكل متكرر.

وتقول سارة: "شعرت بألم شديد وأردت أن أتوسل إليها ولكنني لم أستطع؛ كان لساني ثقيلاً ولا أستطيع التحدث ثم أصبت بإغماء ولم أشعر بنفسي إلا بعدما استفقت في المستشفى وحينها كتبت في لوحة أين شارون هل هي على ما يرام؟ وبعدها علمت أنه حكم عليها بالمؤبد".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X