أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أم تقتل طفلها الرضيع بـ حليبها!

قتلت طفلها الرضيع بحليبها
الأم المتهمة

تحرص الكثير من الأمهات على إرضاع أطفالهن رضاعة طبيعية نظراً لفوائده الكبيرة على صحة الطفل ونموه، حتى لو كان الحليب لا يكفي، لكن ماحدث مع هذه الام كان مختلفاً.

وفي التفاصيل، تسبب لبن ثدي أم أمريكية تدعى سامانتا جونيس، 30 عاماً، في قتل طفلها البالغ من العمر 11 شهراً بسبب تناولها أدوية مخدرة .

وتواجه الأم المدمنة على تناول الأدوية المخدرة تهمة قتل طفلها، حيث كشف الطب الشرعي أن سبب وفاة طفلها هو تناول مزيج من مخدرات الميثادون والأمفيتامين والميثامفيتامين المخلوط بلبن الثدي.

وقالت الأم جونيس للشرطة إنها تتناول الميثادون بسبب الإدمان على المسكنات التي أخذتها خلال فترة حملها، وأنها تناولتها في وقت وفاة الطفل، بحسب صحيفة ديلي ميل .

وأضافت أنها كانت مرهقة للغاية في الساعة الثالثة صباحاً عندما بكى طفلها لحاجته لتناول الحليب، ولكنها كانت قد نسيت شراء زجاجة حليب له، ولذا اضطرت إلى إرضاعه من ثديها، لتتفاجأ بعد ساعات من إرضاعها له بمخاط دموي حول فمه.

وتابعت أنها اتصلت لطلب النجدة فطلبوا منها عمل الإنعاش القلبي الرئوي للطفل لحين وصولهم إليها وهذا ما فعلته بالفعل، حتى وصل رجال الإسعاف والذين تبين لهم أن الطفل مصاب بسكتة قلبية، وتم نقله على الفور إلى المستشفى لكنه لفظ أنفاس الأخيرة هناك .

وبالرغم من تأكيد جونيس في البداية أن طفلها توفي بسبب إرضاعها له إلا أنها غيرت شهادتها بعد أيام قائلة إنه لم يحصل على ما يكفي من الحليب.

يشار إلى أن هناك آخريات واجهن اتهامات بشأن حليب الثدي المخلوط بالمخدرات خلال السنوات الأخيرة، حيث سجنت مراسلة تليفزيونية خلال عام 2016 بالسجن لمدة عام، بعد العثور على الكوكايين في نظام طفلهما.

كما حكم على امرأة من ولاية كاليفورنيا في عام 2016 بالسجن لمدة 6 سنوات بعد تناول طفلها حليب ثدي به ميبامفيتامين.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X