صحة ورشاقة /الصحة النفسية

الاكتئاب: 8 نصائح رائعة لمواجهته بعيداً عن الأدوية

تعانين من الاكتئاب وتودين التخلص من هذه الحال من دون تناول عقاقير مضادة للاكتئاب؟ عليك إذاً الاهتمام بعقلك وجسمك، كيف؟


• تناولي الطعام الجيد
لقد أثبت العديد من الدراسات العلاقة بين الغذاء والمزاج، فمن شأن تناول الأوميغا3 وفيتامين "بي" B تعزيز وظيفة الدماغ ومنع اضطرابات عقلية معينة.
ويوجد الأوميغا3 في السمك والمحار والجوز والأفوكادو والقرنبيط والبيض، وأما فيتامين "بي" فيوجد في البقوليات الجافة أو الخضراء والفاكهة ومنتجات الألبان وأحشاء وأمعاء الحيوانات.
وبطبيعة الحال إذا بدأنا نهارنا بأكل عجة البيض لن يعالج ذلك الاكتئاب بشكل سحري ولكن مع المزيد من العناية والرعاية والتغذية الجيدة قد يفيد ذلك كثيراً.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


• تعرّضي إلى الضوء
بعض الأشخاص يعانون من الاكتئاب الموسمي، وترتبط هذه الحالة المرضية بنقص الضوء الطبيعي. ويحدث ذلك غالباً كل عام أثناء فصل الخريف أو الشتاء، وفي هذه الفترة ينخفض مرور الضوء الطبيعي من 100 ألف لكس (وحدة قياس الضوء) إلى 2000 لكس. وقد ثبت مسبقاً أن للطقس الجميل تأثيرًاعلى رفع المعنويات.
إذ أن أشعة الشمس عندما تلامس شبكية العين وترسل المعلومات إلى الدماغ تعطيه الأمر لإنتاج المزيد من السيروتونين. وهذا الناقل العصبي ينظم أوقات النوم والشهية والذاكرة والمزاج.
ولكي يشعر الشخص بتحسن في المعنويات يجب أن يتعرض إلى أشعة الشمس ما بين 30 إلى 60 دقيقة في اليوم.

• مارسي الرياضة
عندما يشعر المرء بالاكتئاب فسوف يجد صعوبة في ممارسة الرياضة، ومع ذلك فإنَّ النشاط البدني طريقة رائعة للشعور بالتحسن.
فعندما نمارس الرياضة ينتج الجسم الأندروفين وهذا الجزيء يحسن المزاج ويقلل التوتر.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


• النوم الجيد
النوم لفترة طويلة يسبب مشاكل للمرء تماماً مثل عدم النوم بشكل كافٍ. ولكي تمضي ليلة نوم هانئة ساكنة يجب جعل الغرفة الملاذ أو المكان الذي تشعرين فيه بالهدوء. فإذا لم تكن الغرفة مريحة يمكن تغييرها واستخدام أغطية ووسائد ناعمة مريحة وتغيير شدة الضوء.

• إحاطة النفس بالأشياء التي تبث السعادة
لتفادي التباكي طوال النهار علينا أن نحيط أنفسنا بالأفكار الإيجابية. فمثلاً: تزيين الحائط بالصور التي تجسد اللحظات السعيدة مع العائلة أو الأصدقاء.
يمكننا أيضاً نسخ العبارات التي تلامس وجداننا وتجعلنا سعداء ونضعها في إطار ونثبتها في أي مكان في الغرفة، حتى على شاشة الكمبيوتر أو على جهاز الهاتف النقال أو على مرآة الحمام وفي المكتب أيضاً.
فأينما ننظر سنجد كلمة حلوة تريحنا، ولا نتردد في أن نطلب من المقربين إلينا أن يكتبوا كلمات لطيفة تساعد على رفع معنوياتنا.

• تركيز الاهتمام على النفس
نحاول في كل يوم أن نقدم لأنفسنا مكافأة صغيرة مثل أخذ حمام في فقاعات الصابون أو تناول قطعة حلوى صغيرة أو قراءة كتاب جيد أو تناول الشوكولاتة الساخنة.
وبذلك ندرك أن لا شيء يكفي لكي يجلب السعادة لنا ولكن فوق كل شيء يجب ألا نشعر بالندم لكي نأخذ الوقت الكافي للعناية بأنفسنا.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


• كتابة مذكرات يومية
تنصح الجمعية الوطنية للصحة العقلية الأشخاص المصابين بالاكتئاب أن يكتبوا يومياتهم.
فمن شأن ذلك أن يسمح لهم بمتابعة حالتهم النفسية من يوم إلى يوم والتخلص من الأفكار السلبية على الورق.
وهذه طريقة جيدة لتجنب الوقوع في نفس الأخطاء، والابتعاد عن مسببات الاكتئاب.

• تقبل مساعدة الآخرين
غالباً ما يؤدي الشعور بالاكتئاب إلى الحاجة للانعزال وأن ننطوي على أنفسنا بدلاً من الحصول على مساعدة.
ومع ذلك فإنَّ المقربين هم أفضل الأشخاص الذين يمكنهم دعمنا. وحتى لو كان رد الفعل المبدئي من جانبنا هو رفضهم وإبعادهم، يجب العمل ضد هذه الرغبة ورد الفعل هذا.

لا تترددوا في استشارة الطبيب عند ظهور أول علامات الاكتئاب.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X