عروس سيدتي /تنظيم الأعراس

غرائب قصص الزواج: ثنائي تزوجا أكثر من 66 مرة في 71 بلدًا!

قصة ثنائي تزوجا أكثر من 66 مرة
غرائب قصص الزواج
غرائب قصص الزواج
غرائب قصص الزواج
غرائب قصص الزواج قصة ثنائي تزوجا أكثر من 66 مرة
ثنائي تزوجا أكثر من 66 مرة في 71 بلدًا
غرائب الاعراس
قصص الزواج
غرائب قصص الزواج
ثنائي تزوجا أكثر من 66 مرة في 71 بلدًا
غرائب قصص الزواج قصة ثنائي تزوجا أكثر من 66 مرة
غرائب قصص الزواج
قصة ثنائي تزوجا أكثر من 66 مرة
ثنائي تزوجا أكثر من 66 مرة
قصة ثنائي تزوجا أكثر من 66 مرة

أن يقيم ثنائي في هذه الأيام زفافًا واحدًا فهو بالأمر الصعب، بخاصة في ظل الأوضاع الاقتصادية التي يشهدها العالم، لكن أن يقيم ثنائي 66 زفافًا في أكثر من دولة، فهذا أمر لا يصدّق!


خلال البحث عن قصص طريفة وغريبة عن الحب، وجدنا قصة ثنائي تزوج أكثر من مرة يتداول رواد "الفايسبوك" قصة حبّهما، إليكِ تفاصيل هذه القصة:


بدأت قصة 2people1life كفكرة فريدة لإقامة حفل زفاف في كل بلد يزوره "أليكس بيلينغ" وعروسه "ليزا جانت"، وامتدت هذه المغامرة حوالى 5 سنوات، و5 قارات، و65 دولة، و71 احتفالًا ، وقطعا أكثر من 150 ألف ميل، وعلى صفحتهما الخاصة 2people1life علّقا:" لم يكن من الممكن أن تكون لحظة هذه الرحلة ممكنة، من دون كل الدعم الذي تلقيناه من جميع أنحاء العالم".


انطلق الثنائي البريطاني في رحلة بحث عبر العالم، عن المكان الملائم لعقد قرانهما، ما أدى إلى إقامة حفل زفافهما 66 مرة، كل مرّة بحسب تقاليد وعادات المقصد الذي وصلا إليه، إلا أنَّ العقد القانونيّ بينهما لم يُستكمل بعد.


ونشر الثنائي أليكس بيلينغ (34 عامًا) وليزا غانت (32 عامًا)، صور زواجهما بطرق ثقافية مختلفة، بحسب كل دولة، حيث زار مدونتهما الخاصة الملايين، ويتابع صفحتهما على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أكثر من 50 ألف مستخدم. وكانت الصداقة تربط الثنائي لمدة ثماني أعوام، حتى وقعا في غرام بعضهما، في عام 2008، وبعد أربعة أعوام من الحياة المشتركة، اتّخذا القرار الشجاع لتغيير حياتهما، واتّباع أحلامهما، للانتقال إلى أستراليا.


وبدأ الثنائي، منذ زواجهما الأول، في حفل تقليدي بمسقط رأسهما في ديدسبوري، حياتهما بالبحث عن أفضل مكان لعقد القران، استقالا من وظائفهما للقيام بجولة عبر العالم، بعد أن كانت تعمل ليزا في تجارة التجزئة، وباع أليكس سيارته، وباعا منزلهما وممتلكاتهما للحصول على تمويل للرحلة.


وفي طريق الزوجين إلى أستراليا، ظهرت لديهما الرغبة في التعرف على الثقافات المحلية في الزواج، وكان هدفهما إيجاد الأماكن الأكثر استثنائية والفريدة من نوعها، والتعرف إلى طقوس الزواج في البلدان الأخرى، ما يجعل رحلتهما تجربة رائعة، تزخر بتنوع الثقافات والتقاليد في جميع أنحاء العالم، حيث ظهر ذلك من خلال الصور التي التقطاها سويًّا. وقالت ليزا إنَّ “أصدقائهما وأسرتيهما يعتقدون أنَّ لديهم اختلالًا عقليًّا”.


وعادت هذه القصة إلى الواجهة مجددًا، من خلال الصور التي يقوم الثنائي بإعادة نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي جذبت الكثير من رواد الإنترنت للحديث مجددًا عن فكرة هذا الثنائي الغريبة، بإقامة 66 عرسًا مختلفًا حول العالم.


أما أنتِ عروستنا فهل تفكرين بإقامة حفل زفاف ثانٍ؟ وإن استطعتِ تطبيق هذه الفكرة، أيّ بلدان تختارين؟

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X