أسرة ومجتمع /علاقات زوجية

7 نصائح للزوج للمحافظة على زواجه

قم بعمل وإعادة الأمور الصغيرة التي تعجب المرأة.
المرأة بطبيعتها "معطاءة" ولكن هذا لا يضمن لها الكمال.
لا بد أن يعي الزوج أنه من الوارد جداً أن يخسر زوجته ولا يأخذها على المضمون.
يجب عليك أيها الزوج أن تكون محاور جيد مع زوجتك وتخصص لها وقت للكلام.
تذكر أنها معك في نفس الفريق.

يتعرض الرجال للكثير من الصدمات والخلافات مع زوجاتهم؛ لعدم قدرتهم على فهم طبيعة المرأة، وعدم قضائهم الوقت الكافي في الاستماع لحاجاتهن ومتطلباتهن، ولكي يحافظ الرجل على حب زوجته عليه مراعاة بعض الأمور.
"سيدتي" التقت مستشار تطوير حياة وقدرات شخصيَّة وعقليَّة واجتماعيَّة ومستشار تربية وتطوير حياة أطفال "تركي خان"، ليقدم لنا 7 نصائح بسيطة للزوج للمحافظة على زوجته.

1. استوعب أنه من الممكن أن تخسر زوجتك:

لا بد أن يعي الزوج أنه من الوارد جداً أن يخسر زوجته ولا يأخذها على المضمون، لأنه للأسف اغلب الرجال يعتقدون أنهم امتلكوا زوجاتهم للأبد ومن المستحيل أن تتركه.

2. قم بعمل وإعادة الأمور الصغيرة التي تعجب المرأة:

في بداية الحياة الزوجية قد يكون الزوج معتاد وحريص أن يقدم لزوجته أمور قد تكون صغير، ولكنها تعتبر حياة بالنسبة للمرأة، كأن يحضر لها هدية في مناسبة معينة، أو نوع الشكولاته التي تحبها، أو وردة، لماذا لأن الرجل بطبيعته ومع طول سنين الزواج ينسى هذه الأمور، وقد يركز فقط على مصاريف المنزل وواجباته الأساسية، ولا يهتم بهذه التفاصيل الصغيرة، بينما المرأة تتغذى عليها وترى "وقود حياتها" هذه التفاصيل الصغيرة. فلابد أن يحرص الرجل على أن تكون هذه الأمور متواجدة باستمرار أسبوعيا؛ لكي لا تدبل العلاقة وتفقد روحها.

3. خصص وقت خاص لها "تواصل فعال":

من النصائح التي عادة ما نركز عليها، أن يحرص الزوج على التواصل الفعال؛ شرط أن يبتعد تماماً في هذا الوقت عن "السوشيال ميديا"، وترك الهاتف والحديث مع الأصدقاء؛ بحيث يوصل للزوجة إحساس أنها شيء مهم في حياته ويكون هناك تواصل فعال.

4. كن متحدثاً ومحاوراً جيداً:

المرأة عادة تحب الشخص الذي يتحدث ويتحاور معها، لذلك دائما ما نراها تقضي ساعات طويلة في الحديث مع صديقاتها، فيجب عليك أيها الزوج أن تكون محاور جيد مع زوجتك وتخصص لها وقت للكلام، وفي حال سألتك كيف كان يومك؟ حاول ألا تكون إجابتك عادية؛ بل اشرح لها ما حدث معك في العمل أو مع اصدقائك.
وعادة عندما تسأل المرأة زوجها هذا السؤال، تكون متوقعة أن يبادلها السؤال نفسه أو أن يسألها عن عملها، أو الأولاد، لأنه بعد يوم طويل تحتاج المرأة أن تتكلم، وفي حال سألت الزوجة زوجها سؤالاً ولا يوجد لديه الطاقة للإجابة عليه لأنه يريد الراحة، من الممكن أن يرد عليها بطريقة لبقة كأن يقول "أنا بصراحه أرغب أن أتحدث معك ولكنني مرهق وأريد أن أرتاح نصف ساعة وأعود للحديث معك"، فهذا التصرف ليس خطأ.

5. لا تتوقع منها الكمال:

المرأة بطبيعتها "معطاءة"، ولكن هذا لا يضمن لها الكمال؛ لذلك لابد أن يضع الرجل في باله أنها ليست كامله فلا يوجد شخص كامل، وذلك حتى لا يركز الزوج على اخطاءها ويتصيدها ويفتعل المشاكل، وفي المقابل ينسى إيجابيات زوجته.

6. لا تتوقع أن تكون سعيد مدى الحياة مع زوجتك:

لا يوجد حياة كلها سعادة وفرح، وهذه طبيعة الحياة؛ لذلك إن شعرت بضيق أو هي شعرت بضيق فهذا طبيعي جداً، فعادة ما نجد بعض الرجال يريدون أن تكون كل حياتهم الزوجية سعيدة وهذا مستحيل، لأن المرأة قد تمر بظروف مثلاً (اكتئاب ما بعد الولادة - الدورة الشهرية)، أو قد يمر هو بظروف صعبة في الحياة.

7. تذكر أنها معك في الفريق نفسه:

يجب على الزوج أن يضع في باله أن زوجته معه في نفس الفريق، ولا يهم ما مدى الاختلاف بينكم أو كثرة المشاكل، لأن للأسف بعض الرجال إذا اختلفوا مع زوجاتهم يُشعرونهم بأنهم أعداء لهم؛ فبالتالي هذا التصرف يجعل المرأة تشعر بعدم الأمان.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X