سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

أعراض الحمل المبكر بعد التلقيح الصناعي

بعد إجراء عملية التلقيح الصناعي يظهر الحمل خلال عشرة أيام من العملية
نجاح التلقيح الصناعي يعتمد على عدد وقوة حركة الحيوانات المنوية في يوم التلقيح
غياب الدورة الشهرية وهذه هي العلامة الأبرز التي تدل على حدوث الحمل ونجاح التلقيح الصناعي
من أعراض الحمل بعد التلقيح، الشعور بالغثيان وخصوصاً في الصباح الباكر
شعور السيدة بالتقلبات المزاجية بدون وجود أسباب لذلك وزيادة الرغبة في النوم

يلجأ أطباء النساء والولادة إلى ما يسمى بالتلقيح الصناعي كطريقة للمساعدة على الحمل عند بعض السيدات، وذلك عندما يكون هناك ضعف أو قلة في عدد الحيوانات المنوية، أو زيادة في الحيوانات المنوية المشوهة عند الرجل. لكن كيف يمكن للمرأة أن تعلم إذا نجحت العملية؟ وما هي أعراض الحمل المبكر بعده؟

التقت "سيدتي نت" باستشاري أمراض النساء والولادة والعقم وجراحة المناظير النسائية، رئيس قسم النساء والولادة بمستشفى الملك عبدالعزيز ومركز الأورام الدكتور "انتصار راغب الطيلوني"، ليحدثنا حول ذلك.

• كيف تتم عملية التلقيح الصناعي؟
تتم العملية من خلال تجهيز الزوجة بالمنشطات أولاً ومتابعة التبويض، ومن ثم إعطائها إبرة التفجير، ثم يتم عمل التلقيح الصناعي في اليوم الذي يلي إبرة التفجير، وفي هذا اليوم يتم أخذ السائل المنوي من الزوج ثم يتم غسله وازالة الحيوانات المنوية السيئة وإبقاء الجيد فقط، ومن ثم حقنها بواسطة قسطرة مخصصة داخل الرحم، ترتاح بعدها الزوجة نصف ساعة قبل أن تتمكن من الذهاب وممارسة حياتها اليومية، أما بالنسبة لنجاح هذه الطريقة من عدمها فيعتمد ذلك عل عدد وقوة حركة الحيوانات المنوية في يوم التلقيح.

• بعد التلقيح الصناعي متى يظهر الحمل؟
بعد إجراء عملية التلقيح الصناعي، تبدأ في الظهور خلال عشرة أيام من العملية، وقد تتأخر في الظهور حتى أسبوعان من تاريخ العملية، وهذا أمر طبيعي، حيث تنتج تلك الأعراض بعد مرور ما لا يقل عن 12 يوم من حقن السائل المنوي في الرحم.

• أعراض الحمل المبكر بعد التلقيح الصناعي:
1. غياب الدورة الشهرية، وهذه هي العلامة الأبرز التي تدل على حدوث الحمل ونجاح التلقيح الصناعي.
2. شعور الأم بتشنجات قوية في منطقة أسفل البطن، وهذه التشنجات تكون مشابهة بدرجة كبيرة لآلام الدورة الشهرية.
3. الشعور بالإرهاق والتعب الشديد من دون أن تقوم المرأة بأي عمل أو جهد.
4. وجود آلام في منطقة الظهر، وهذه الآلام لم تكن تشعر بها المرأة في أي وقت سابق.
5. انتفاخ في منطقة البطن والقولون، وهذا الانتفاخ قد يظهر لعدة أيام متتالية، وقد تعاني أيضا من اضطراب في حركة الأمعاء.
6. حدوث تغيرات عديدة في الثدي، فيصبح أكثر ليونة ويزيد حجمه، كما أن لون الهالة المحيطة بالحلمة يصبح لونها داكناً أكثر.
7. زيادة عدد مرات التبول، والإحساس بالعطش الزائد وكثرة إفراز اللعاب.
8. وجود آلام في الرأس والصداع الدائم والدوخة.
9. تغير طعم الفم، قد يحدث أن تشعري بطعم غريب في الفم وغير مستحب.
10.شعور السيدة بالتقلبات المزاجية بدون وجود أسباب لذلك وزيادة الرغبة في النوم.
11.شعور بالغثيان وخصوصاً في الصباح الباكر.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X