أسرة ومجتمع /خصوصيات

كيف تتغلب على إدمان مواقع التواصل الاجتماعي أثناء الحج؟

يجب معرفة السبب الرئيسي الاول لهذا الإدمان ثم وضع بديل له
الحج
التخلص-من-ادمان-مواقع-التواصل-الاجتماعي
يفضل عدم الاشتراك في خدمات الانترنت خلال الحج

أصبحت مواقع التواصل الاجتماعي عادة يومية لأغلب الأشخاص، حتى أن بعضهم أدمن على المشاركة والاطلاع عليها في كل لحظة، وفي السفر والرحلات تكثر مشاركة الأشخاص صورهم عبر هذه المواقع، وليس ذلك فحسب بل حتى خلال زيارتهم للأماكن المقدسة وأداء فريضتي الحج والعمرة، نشاهد أشخاص منشغلين أغلب الوقت بالتقاط الصور لـ"سناب شات" أو "انستقرام".

التقت "سيدتي" اخصائية التوجيه والمستشارة الأسرية أ.غدير مصلي لتطلعنا على بعض النصائح للتغلب على إدمان مواقع التواصل الاجتماعي أثناء أداء فريضة الحج:

أكدت مصلي أنه يجب النظر أولاً إلى ما يتطلع له الحاج في مواقع التواصل الاجتماعي، والذي بات يعتبر من عادته اليومية التي لا يستطيع التخلي عنها، وبالتالي نستطيع إعطاءه البدائل عنها.
وقالت "فالبعض يدمن موضوعات معينه، مثل متابعة سوق الأسهم، أو أهم الأخبار، أو حتى أخبار المشاهير، والبعض أصبحت متابعة هذه المواقع لديه حركة تلقائية حتى وإن لم يكن هناك ما يبحث عنه ليتابعه، وآخرون وظائفهم تعتمد اعتماد كلي على تلك المواقع".
ونصحت مصلي الحاج بمعرفة السبب الرئيسي الأول لهذا الإدمان، ثم وضع بديل له، "كأن يوكل من ينوب عنه في عمله ويثق به لمتابعة كل ما يخص الحسابات ومواقع التواصل، وأن يبحث أصحاب الحركة التلقائية عن أهم الموضوعات التي تخص الحج، وتعزز معناه وشروطه وأحكامه، والحكمة من مشروعيته، وبالتالي يعزز الجانب الروحي لمن لا يستطيع التحكم في هذه العادة".

وأضافت "الحج عبادة روحية بدنية مالية، وكلما انتبه الحاج لجانبها الروحي، عززها بكل ما يملك من وسائل، وقد يكون وجود الإنترنت وبعض المواقع الرسمية الدينية مساعداً لتنمية هذا الجانب".
مؤكدة أن البعض يحتاج لخطوة أكبر لإيقاف هذا الإدمان وقالت "أنصح بعدم الاشتراك في خدمات الانترنت خلال أداء فريضة الحج، والاكتفاء بالتواصل عبر الهاتف مع العائلة والعمل، والانضمام لمجالس الذكر مع جماعة تحدي النفس بختم القرآن مدة 7 أيام، مما يستدعي التركيز التام في هذه الأيام القليلة".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X