أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

عيد الأضحى في السعودية.. الفرح واحد والمظاهر مختلفة

للعيد بهجة وأساليب متنوعة للاحتفال
الأطعمة المحضرة من لحم الأضاحي
يذهب الرجال لذبح الأضاحي بعد صلاة العيد
أضحية العيد

للعيد مباهجه الخاصة، ولتلك المباهج أساليب متنوعة تختلف باختلاف مناطق المملكة؛ لترسم لكل منها طابعًا يميزها بعادات وتقاليد ارتبطت ارتباطًا وثيقًا بها، ومن أبرزها أُضحية العيد ودورها في فرض الحميمية والتقارب الأسري بين العوائل مع القيام ببعض العادات في منزل كبير الأسرة.

«سيدتي» رصدت لكم أشهر تلك العادات من خلال التحقيق التالي:

العيد في جدة
أعتاد أهالي جدة بعد صلاة العيد التوجه إلى ذبح الأضاحي ثم الذهاب الى معايدة كبير العائلة، سواء كان الجد أو الجدة أو الوالدين، بينما تعد النساء الأطباق الحجازية من الحلويات والمكسرات مثل حلوى «الدبيازة» المكونة من الزبيب واللوز والمشمش الجاف وعين الجمل، كما يحرص الأهالي على تناول المعمول والشريك في وجبة الإفطار أول أيام العيد استعدادًا لتناول الأطعمة المحضرة من لحم الذبيحة، ويلي ذلك تبادل الزيارات مع الأهل والأصدقاء وتوزيع لحم الأضاحي عليهم.

العيد في الرياض
في المنطقة الوسطى يبدأ صباح العيد بذبح الأضاحي، ثم تقوم النساء بتجهيز وجبة الإفطار التي تُسمى (الحميس)، وتتكون من قطع اللحم الصغيرة والكبدة والكلاوي، أو تحضير (المعاليق)، وهذه يُضاف عليها كمية من البصل والطماطم ويتم طبخها في قدر على نار هادئة، أما فترة الغداء فتتكون عادة من أطباق الكبسة المعروفة أو من القرصان، وفي العشاء يُقدم طبق الجريش والذي يعتمد على اللحم والدقيق المجروش واللبن.

المنطقة الشرقية
ويعد طبق (الهريس) من أهم الأطباق الشعبية في كل من الدمام والأحساء والقطيف وخصوصًا في عيد الحج، ففي الصباح تقوم الأمهات بتحضيره من القمح المجروش ولحم الغنم، ومن الأطباق الشعبية أيضًا خبز التاوة الذي يُصنع ويُخبز في المنزل على إناء مخصص لذلك، ويؤكل معه مرق الثريد المكون من قطع اللحم والبصل والبهارات.

العيد في الجنوب
وفي الجنوب يتميز العيد بالإفطار الجماعي في الحارة أو الحي، حيث يحضر كل شخص طبق تم صنعه في المنزل بعد ذبح الأضحية، وفي بعض القرى يلتزم الرجال بتبادل الزيارات والتهاني.

المنطقة الشمالية
يبدأ العيد كذلك بصلاة العيد وذبح الأضاحي ثم تبدأ كل عائلة في طهي أضحيتها بعد رفع نصيب الفقراء منها، وتتكون الأطباق من المطازيز، الهريس، الجريش، الحميس وتوضع هذه الأصناف على سفرة عملاقة يأكل منها رجال وشباب الحارة، أما النساء فيجتمعن في منزل إحداهن ويمارسن الرقص الإيقاعي المحبب، ويقمن بتوزيع الهدايا على الأطفال، وبعد صلاة المغرب تقوم بعض القبائل بنصب مخيم ضخم لاستقبال المباركين، كما يمارسون الألعاب الشعبية في ذلك الوقت ويتناول الجميع حلويات العيد وهي كليجة حائل والبقل والتمر.

فعاليات وبرامج
وفي كل عام تستعد الهيئة العامة للترفيه لإقامة عدد من الفعاليات المخصصة لعيد الأضحى الأمر الذي أضفى حراكًا وتفاعلاً جيدًا، فقد أقامت هيئة الترفيه في عام 1438 أكثر من 26 فعالية غطت فيها 13 مدينة من مدن المملكة وراعت فيها التنوع وتعزيز الترابط الاجتماعي والأسري للمواطنين والمقيمين.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X