أسرة ومجتمع /مجتمع أون لاين

فيديو.. 6 ملايين مشاهدة لأبّ ارتدى فستاناً في احتفال "عيد الأم"

بانوتاي وهو يرتدي الملابس النسائية
يفعل أي شيء لإسعاد طفيه
أحد طفلي بانوتاي أمامه
لن يهمه أي شيء لأن طفليه سعيدين
بانوتاي مع أحد طفليه وهو بالملابس النسائية

مهما حاولنا، لا يمكننا أن نتخيل ما الذي يمكن أن يفعله آباؤنا لنا، في سبيل أن يرسموا البسمة على وجوهننا، أو كيّ لا نشعر أبداً بأي نقص في الحياة، سواءً كنا فقراء أم أغنياء، المهم بالنسبة لهم أن يظل أبناءهم في حالة جيدة، مرتاحون ويعيشون الحياة التي تستحق طفولتهم، أو حتى شبابهم، وفي تايلاند، ضرب أحد الآباء مثالاً حقيقياً لكل ما سبق في هذا التقديم.

ويصادف في تاريخ 12 آب / أغسطس 2018 "عيد الأم" في تايلاند، على خلاف معظم دول العالم التي يحل "عيد الأم" فيها بتاريخ 21 آذار / مارس من كل عام، وتحتفل مختلف المدارس في البلاد بهذا اليوم، ويكون هناك طقس تتم ممارسته في كل احتفال بعيد الأم، وهو أن يقوم الأطفال بالركوع عند أقدام أمهاتهم، كنوع من التعبير عن الشكر لهن على كل ما فعلنه وقدمنه لهؤلاء الأطفال.

ولكن خلال الاحتفالات بهذا العام، كانت هناك لحظة لافتة، أثرت بكثير من الحاضرين من الأهالي، وانتشرت بشكل واسع عبر منصات ومواقع التواصل الإجتماعي المختلفة في العالم، حيث قام أحد الآباء، ويُدعى "كاتشاي سام بانوتاي"، هو زوج مطلّق وأبٌّ لطفلين، بارتداء "فستان نسائي" بمناسبة عيد الأم، وجلس الأب "بانوتاي" إلى جانب الأمهات حيث كان كل من طفليه "إيمسوم" البالغ من العمر 3 سنوات، و"أوزون" الذي يبلغ 5 سنوات" يجلسان أمامه في الاحتفال.


والتقطت إحدى الأمهات الحاضرات للحفل، صوراً وفيديو لـ"بانوتاي" وهو بهذه الهيئة، وقامت بنشرها على الشبكات الاجتماعية، حيث حصل منشورها على أكثر من 6 ملايين مشاهدة، فيما أعيد نشره لأكثر من 50 ألف مرة، وحظي هذا الأب والزوج المطلق على إشادات واسعة من رواد هذا المواقع، لما قام به في سبيل إسعاد طفليه.

وكان الأب "بانوتاي" قد قرر ارتداء "فستان نسائي" لهذا الحدث، لأنه لا يريد لابنيه أن يشعرا بأنهما "مهملين"، لعدم تمكن أمهما من الحضور، ووفق ما ذكر موقع "بازفيد BuzzFeed"، فإن والدي الطفلين مطلقان منذ فترة، وتعيش أمهما الآن خارج البلاد في إحدى الدول الأوروبية، وتابع الموقع أنه في البداية، لم يكن الطفلان مدركين لما يحدث، ولم يفهما سبب ارتداء والدهما الفستان.

إلا أن هذه الصور جعلت الناس متأثرين للغاية، كما اعتقدوا أنه من ألطف الأمور التي قد يقوم بها أب في مثل حالة "بانوتاي"، بحسب ما ذكر الموقع، حيث كانت ردود الفعل على الفيديو والصور التي نشرت إيجابية كثيراً، وأعرب فيها الكثيرون عن دعمهم لـ"بانوتاي" وما فعله من أجل طفليه.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X