أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

جامعة نيويورك توقف دكتورة ستينية متهمة بالتحرش!

أفيتل رونل
أفيتل رونل
الضحية

أوقفت جامعة نيويورك الأمريكية أستاذة الأدب المقارن "أفيتل رونل" البالغة من العمر 66 عاماً، عن العمل لحين انتهاء التحقيقات في واقعة اتهام طالب سابق بالجامعة لها بالتحرش الجنسي طول ثلاث سنوات.

وحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن إدارة الجامعة قد علّقت عملها بالجامعة لمدة عام دراسي كامل؛ حيث قدم الشاكي ويدعى "مايكل ريتمان" -33 عاماً- العديد من الأدلة منها صور من رسائل نصية، ومقاطع فيديو تثبت تورط الأستاذة الجامعية في ملاحقته طوال مدة دراسته، فضلاً عن تهديده بالرسوب في حالة عدم امتثاله لمطالبها الجنسية.

ومن باب المفارقة، فإن الدكتورة "رونل" هي من أهم الحقوقيات في مجال العمل النسائي، وكان لها دور فعال في تدشين حملة "أنا أيضاً" المناهضة للتحرش ضد المرأة.

ومن جانبه، رفض محامي الدكتورة "رونل" التعليق على قرار الجامعة، ولكنه أكد أنه سيحرك قضية ضد كل من الجامعة والشاكي؛ لما بدر منهما من إساءة وتشهير أضر بموكلته.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X