لايف ستايل /سياحة وسفر

هانوي وجهة سياحية للذواقة وعشاق المغامرة

هانوي وجهة سياحية مثاليَّة للمسافرين بمفردهم، بالإضافة إلى الأزواج أو العائلات
يحلو استكشاف منطقة "نينه بينه"، التي تبعد ساعتين بالقطار من هانوي، وقضاء يومين على الأقلِّ فيها
معبد الأدب يقع في وسط هانوي، ويختصُّ بعلوم العصر الصيني وكونفوشيوس
"بحيرة هوان كيم" تُعرف أيضًا باسم "بحيرة السلاحف"، وتتوسَّط المدينة، وتعدُّ مكانًا شهيرًا للاختلاط بالمحليين
لا بدَّ من الاطلاع على الثقافة الفيتنامية في دار الأوبرا
قلعة إمبراطورية "تام لوم" مُدرجة على لائحة اليونيسكو لمواقع التراث العالمي
سوق "دوم سون" تقع في مبنى مؤلَّف من أربع طبقات مُصمَّمة وفق الطراز السوفييتي

هانوي، عاصمة فيتنام، مدينة مثيرة للاهتمام، وغنيَّة بالمواقع، التي تحلو السياحة فيها. لها تاريخ طويل، وتشتهر بمطبخها، فضلًا عن العروض الثقافيَّة التي لا تستقيم الزيارة السياحية من دون مشاهدتها. إنَّها وجهة مثاليَّة للمسافرين بمفردهم، بالإضافة إلى الأزواج أو العائلات. وفي الآتي ثماني محطَّات سياحية، عند زيارة هانوي:

1. زيارة قلعة إمبراطورية "تام لوم"

هانوي وجهة سياحية للذواقة وعشاق المغامرة

القلعة تُعرف أيضًا باسم "قلعة هانوي"، ومُدرجة على مواقع اليونسكو للتراث العالمي. وكان هذا الموقع المركز السياسي لثلاثة عشر قرنًا. ويبلغ طول البرج، حيث العلم المركزي أربعين مترًا.
القلعة في مدينة "با دنه" تفتتح أبوابها سبعة أيَّام في الأسبوع، من الثامنة صباحًا حتى السابعة والنصف مساءً.

2. حضور صفوف الطبخ الفيتنامي

هانوي وجهة سياحية للذواقة وعشاق المغامرة

لتعلُّم كيفيَّة طهي الطعام الفيتنامي، يُنصح بالانضمام إلى أحد صفوف الطبخ في هانوي.

وتشمل هذه الصفوف جولات سياحيَّة في السوق، ممَّا يُتيح للـ زائرين الاطلاع على لمحات من الحياة والثقافة المحليَّة للمدينة.

3. ركوب الدرَّاجة أو المشي حول بحيرة "هوان كيم"

هانوي وجهة سياحية للذواقة وعشاق المغامرة

تُعرف "بحيرة هوان كيم" أيضًا باسم "بحيرة السلاحف"، وتتوسَّط المدينة، وتعدُّ مكانًا شهيرًا للاختلاط بالمحليين.

وثمة جسر أحمر يقود إلى جزيرة تتوسَّط هذه البحيرة حيث يمكن زيارة معبد "نوك سون". وتدعو النصيحة السياحية، في هذا الإطار، إلى توقيت الزيارة مع الغروب، حيث المشهد أخَّاذ.
ومن طرق اكتشاف البحيرة: ركوب الدرَّاجة أو القيام بنزهة للإطلالة عليها.

4. الاطلاع على الثقافة الفيتنامية في دار الأوبرا

هانوي وجهة سياحية للذواقة وعشاق المغامرة

المبنى الاجمل في هانوي يتمركز في الحيِّ الفرنسي، ويرجع تاريخه إلى سنة 1911، وتحديدًا إلى حقبة الغزو الفرنسي لهانوي، حيث لعب دورًا في الترفيه عن النخبة الفرنسيَّة في ذلك الوقت.

تراجعت أهميَّة المبنى بعد أن غادره الفرنسيون هانوي، ثمَّ جُدِّد في سنة 1997.
عروض الأوبرا الفيتنامية جذَّابة، وكذا هو الرقص الآسيوي والباليه والحفلات الموسيقية.

5. زيارة معبد الأدب

هانوي وجهة سياحية للذواقة وعشاق المغامرة

يقع في وسط هانوي، ويختصُّ بعلوم العصر الصيني وكونفوشيوس. خلال القرن الفائت، أُضيف عدد من المباني إليه، وهو اليوم هو بمثابة حديقة غنيَّة مليئة بالأجنحة والمزارات.

يقوم الأطباء دائمًا بزيارة معبد الأدب بعد تخرُّجهم.

6. مشاهد أداء مسرح الدمى المائية

هانوي وجهة سياحية للذواقة وعشاق المغامرة

هناك العديد من المسارح في هانوي، ولكنَّ الأكثر شهرة بينها في عرض الدمى المائيَّة، هو مسرح "تام لوم بابيت"، الذي يُنظِّم خمسة عروض في اليوم، تحكي قصَّة بحيرة "هوان كيم" والسلحفاة العملاقة.

7. التسوق في "دوم سون"

هانوي وجهة سياحية للذواقة وعشاق المغامرة

تقع سوق "دوم سون" في مبنى مؤلَّف من أربع طبقات، مُصمَّمة وفق الطراز السوفييتي. في الطبقة الأرضيَّة، تتمركز سوق السمك، أمَّا في الطبقات الأخرى، فيمكن شراء الهدايا التذكارية والملابس والأحذية بأسعار مقبولة.

تفتتح السوق كلَّ يوم، حتَّى السابعة مساءً.

8. استكشاف "نينه بين"

هانوي وجهة سياحية للذواقة وعشاق المغامرة

يحلو استكشاف منطقة "نينه بينه" التي تبعد ساعتين بالقطار من هانوي، وقضاء يومين على الأقلِّ فيها. وهي تقع شمال فيتنام، ومن مواقعها: "شام آم"، الذي يعدُّ أحد مواقع اليونيسكو للتراث العالمي، ويحلو اكتشافه بالقارب.

وهو يبعد سبعة كيلومترات من "نين بين"، حيث المعابد والوديان والكهوف. ويمكن أيضًا ركوب القارب في حقول الأرز "بام كوك". وللمبيت، تدعو النصيحة السياحية إلى البحث عن فندق في "بام كوك".

جولة سياحية في مدينة ساو باولو البرازيلية

نشاطات الجيل الجديد عند السياحة في دبي

صور الجسر الذهبي في فيتنام

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X