سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

أعراض اضطراب ثنائي القطب عند الأطفال

إصابة الطفل باضطراب ثنائي القطب
يلعب العامل الوراثي دوراً في ظهور الاضطراب لدى صغار السن
العوامل البيئية تساعد على ظهور الاضطراب
اضطرابات النوم مثل الاستيقاظ ليلاً

على الرغم من أن المعتقد السائد بأن هذا المرض لا يصيب الأطفال صغار السن، وبأنه يصيب المراهقين والأطفال، الذين تعدوا مرحلة الطفولة المبكرة، إلا أن الحقيقة هي أن مرض اضطراب ثنائي القطب يصيب الصغار أيضاً.
الدكتور أحمد مرتجى، اختصاصي طب أعصاب الأطفال، أشار إلى أسباب إصابة الصغار بهذا الاضطراب كالتالي:

يلعب العامل الوراثي دوراً في ظهور الاضطراب لدى صغار السن.
العوامل البيئية تساعد على ظهور الاضطراب.
الصغار الذين يصابون بفرط الحركة يكونون أكثر عرضة للإصابة باضطراب ثنائي القطب.
الخلل في وظائف المخ.

ما هي أعراض اضطراب ثنائي القطب لدى الأطفال؟
فقدان الشهية ونقص الوزن لدى الصغير.
اضطرابات النوم مثل الاستيقاظ ليلاً، والصحو المبكر المزعج.

كم تستمر النوبة المرضية؟
تستمر نوبات المزاج المتقلب لمدة أسبوعين.
أما الأعراض فهي تستمر طول اليوم.

ماذا يشعر الطفل خلال النوبة؟
يشعر بنشاط بدني زائد.
قلة النوم.
شعوره الدائم بالملل.
ضعف ذاكرة الطفل.

كيف نعالج النوبة الاضطرابية؟
عرض الطفل على اختصاصي نفسي.
توفير أجواء مناسبة لنوم الطفل.
عدم تقديم الأطعمة المالحة له.
الاستماع إليه وتشجيعه على البوح.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X