سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

هل ضرب الأطفال لأغراض تربوية أمر مقبول؟

الضرب بجميع انواعه سلبي
ضرب الطفل له علاقة قوية بـ17 محصلة سلبية
لا توجد أي علاقة بين الضرب وتحسن سلوك الطفل

في المجتمعات الشرقية، يعتبر الضرب التأديبي -البسيط وليس المبرح- أحد الأساليب المتوارثة والمنتشرة في تربية الأطفال، وقد يرى الآباء أنه لا بأس به ولا ضرر منه، ويعتبرونه أسلوب ناجح في تربية أطفالهم، وطريقة جيدة ليطيع الطفل الأوامر!.
"سيدتي وطفلك" التقت الدكتور في السلوك البشري عبدالله غازي ليوضح لنا أضرار الضرب التأديبي على الأطفال:
أوضح الدكتور غازي، أن الكثير من الدراسات توصلت إلى نقطتين مهمتين أولها: لا توجد أي علاقة بين الضرب وتحسن سلوك الطفل، بالإضافة إلى أن ضرب الطفل له علاقة قوية بـ17 محصلة سلبية منها: "السلوك العنيف، والاضطراب النفسي، وقلة الثقة بالنفس، وسوء العلاقة مع الوالدين، وضعف بوصلة الطفل الأخلاقية"، وقال "أنا أتحدث عن الضرب البسيط فقط، فما بالك بخطورة الضرب المبرح على الأطفال".
وأضاف "الضرب بجميع أنواعه سلبي، وإن أراد الوالدين مصلحة أطفالهم، فيجب عدم ضربهم بأي طريقة مهما كانت، بل اختيار طرق أخرى تحفيزية وإيجابية لهم".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X