أسرة ومجتمع /فعاليات ومناسبات

الملكة رانيا تلتقي فريق عمل موقع «ستات بيوت» الإلكتروني

لقاء الملكة رانيا مع فريق عمل الموقع الإلكتروني التوظيفي والتعليمي من المنزل ستات بيوت
الملكة رانيا العبد الله
الملكة رانيا العبد الله تطلع على مشروع ستات بيوت
في إطار حرص الملكة رانيا العبدالله على متابعة الأفكار الريادية للشباب الأردنيين، ومتابعة جهودهم في مواجهة تحديات البطالة والبحث عن الوظائف، التقت الملكة رانيا يوم أمس الثلاثاء، في مجمع الملك الحسين للأعمال، مع فريق عمل الموقع الإلكتروني التوظيفي والتعليمي من المنزل «ستات بيوت»، الذي يهدف إلى تمكين المرأة ومساعدتها على دخول سوق العمل من منزلها.
وخلال اللقاء، استعرض مؤسس «ستات بيوت» ومديره التنفيذي سعيد عمر، مسيرة عمل الموقع الذي انطلق في عام 2010، ليساعد السيدات على تسويق أعمالهن اليدوية إلكترونياً ويساهم في توسيع قاعدة زبائن المشروع المنزلي والاستفادة من الفضاء الإلكتروني لتسويق المشاريع الصغيرة والمنتجات اليدوية والمصنّعة في المنازل.
وفي عام 2017 جرى إطلاق مشروع «ستات بيوت» كموقع توظيفي وموقع للبيع على الطلب، وتم إطلاق المرحلة الأولى التي قدمت مجموعة من البرامج التدريبية المتعلقة والتسويق، وفي المرحلة الثانية تمت إضافة فرص العمل والبيع على الطلب.
وتجاوز عدد متابعي صفحة الموقع على فيسبوك المليون، وأكثر من 400 ألف مشاهدة على اليوتيوب، ودرّب الموقع أكثر من ألفي سيّدة.
وأشارت الشريك المؤسس لموقع «ستات بيوت» ومديرة المحتوى ندى هنية، إلى أن الموقع يعمل على تقديم دروس فيديو تساعد أصحاب العمل على ضمان جودة الأعمال المقدمة من أعضاء «ستات بيوت».
ويعمل الموقع على ربط السيدات بالموارد البشرية من أجل التوظيف، ويمكن أن تشمل الوظائف المقدمة الحرف اليدوية أو المهام التي يمكن تنفيذها من المنزل كالترجمة أو كتابة النصوص.
وتبادلت الملكة رانيا الحديث مع عدد من العاملات والمستفيدات من الموقع، واطلعت على بعض المنتجات التي يتم تسويقها.
وقالت الملكة رانيا العبدالله إن تنفيذ أفكار إبداعية تقدم حلولاً هو ما يميز هذا العمل، الذي ينسجم أيضاً مع التغيير السريع في الأنماط التقليدية للوظيفة والتي تعتمد على الاستثمار في التكنولوجيا، بما يتيح العمل من المنزل للسيدات والرجال على حد سواء.
يذكر أن الموقع استطاع إيجاد توازن بين الأسرة والعمل للسيدات المتزوجات، كما تم ربط كل فرصة عمل بعملية تعلم مسبقة تستوجب على الأعضاء المشاركة فيها، ما يخدم المشتري وصاحب العمل ويزيد من الوعي باحتياجات الوظائف المختلفة.
ويتيح الموقع الفرصة للأعضاء والمشترين أو أصحاب العمل تقييم بعضهم البعض، ويمكن للأعضاء الإشارة لجميع الدورات التدريبية التي أكملوها في الصفحات الشخصية الخاصة بهم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X