أسرة ومجتمع /مجتمع أون لاين

فيديو.. سامسونج تطور أول هاتف ذكي مطوي

سيصبح من السهل استخدامه كحاسوب متنقل
مرونة الشاشة وقابليتها للطي
هذه الميزة قادرة على لفت أنظار المستخدمين
أطلق عليه اسم جالكسي اكس

إذا عدنا بالزمن إلى الوراء، سنرى انّ الهواتف المحمولة قطعت شوطاً هائلاً في التطور والتقدم، وذلك من ناحية الحجم والمعالجات التي تملكها والسرعة وسعة التخزين، حيث أصبحت الهواتف أصغر حجماً وأكثر كفاءةً وسعة، إلا أنّ الثورة التقنية لازالت مستمرة والتوقعات تعد بالمزيد من الابتكار، حيث أعلنت شركة سامسونج الكورية وهي إحدى الشركات الرائدة عالمياً في تصنيع الهواتف الذكية عن تطويرها لهاتف يحمل ميزة فريدة من نوعها، وهي مرونة الشاشة أو قابليتها للطي ما يجعلها شبيهة بالكتاب المفتوح أو شاشة كبيرة يسهل التحكم بها أو حتى كحاسوب متنقل سهل الاستخدام.

وترى "سامسونج" أن الهاتف المطوي فيه ميزة قادرة على لفت انتباه المستخدمين وتحقيق المزيد من رغباتهم، حيث أعلن "دي جي كوه" الرئيس التنفيذي لقسم الهواتف المحمولة في "سامسونج"، أنّ الشركة لازالت تركز على تطوير الابتكارات التي سوف تحظى بقبول وإعجاب من قبل المستهلكين.

ووفقاً لصحيفة "ميرور" البريطانية أنّ سامسونج قد أعلنت سابقاً منذ عام 2016 عن إطلاق الهاتف المطوي إلا أنّها لازالت في مرحلة تطوير النموذج الأولي وقد يتمّ طرحه في الأسواق في عام 2019.

الهاتف الذي أطلقت عليه الشركة اسم "جالكسي اكس"، سيحمل العديد من المميزات التي قد تكون بمثابة ثورة في عالم الهواتف المحمولة، وقد تنافس به كبرى الشركات العالمية في هذا المجال مثل "آبل" و "هواوي" و "LG"، وسوف يأتي بشاشة مزودة بتقنية الأبعاد الثلاثة، وحجمها 3 ونصف بوصة وستتحول لتصبح بحجم 7 بوصة بمجرد الانحناء لتكون أشبه بالجهاز اللوحي، كما ستعمل بدقة 4K، والتصميم الذكي للشاشة سيجعلها مرنة للغاية فتصبح غير قابلة للكسر أو الارتباط عند طيّها وتحولها إلى شاشتين، إضافةً إلى البطارية التي ستتوفر بسعة 7500 أمبير.

الفيديو التالي يطلعكم على بعض المزايا النادرة التي يتمتع بها هذا الإصدار، وبحسب مجلة "الفوربس" الأمريكية، أنّه سيتم إنتاج نحو 100 ألف نموذج في المرحلة الأولى، على أن يتم توزيعها في الأسواق الكورية فقط.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X