أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

مشكلات أسنان الطلاب تشتت انتباههم دراسياً

يُنصح بعمل فحص عام لأسنانهم قبل بدء العام الدراسي

في غمرة الانشغال بالعودة إلى المدارس، ومتطلباتها، ولوازمها، قد يغفل الأبوان عن صحة فم وأسنان أبنائهما، لذا يُنصح بعمل فحص عام لأسنانهم قبل بدء العام الدراسي، حيث إن المشكلات الصحية في الفم قد تحرم الطفل من النوم، وتؤدي إلى غيابه عن المدرسة، وحتى تشتيت انتباهه وفقدانه التركيز خلال الحصة المدرسية.
وأوضحت الدكتورة نانسي بربر، في بيانٍ أمس، أن الاستمتاع بالعطلة الصيفية يمكن أن يؤدي في كثيرٍ من الأحيان إلى التوقف عن الروتين الطبيعي المعتاد، ما يؤثر على صحة فم الأطفال، مشيرةً إلى أن منظمة "إم جي للصحة العامة" الأمريكية، بيَّنت أن الأطفال الذين يعانون من مشكلات صحية في الفم أكثر عرضة بثلاث مرات من زملائهم للتغيُّب عن المدرسة نتيجةً لآلام الأسنان.
وقالت: "الافراط في تناول السكريات والأطعمة والمشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الحمضيات، يمكن أن يتسبَّب في ظهور مشكلات صحية في الفم، وفي حال تجاهل تسوس الأسنان، ومشكلات الفم دون علاج، فقد تؤدي لاحقاً إلى تسوس الأسنان، وتجاويف الأسنان، وكذلك المرض، والغياب عن المدرسة، وفي معظم الأحيان لا يتم الكشف عن المشكلات الأقل حدة، لكنها تتسبَّب في فقدان التركيز الذي يعد أساسياً بالنسبة إلى تعليم الطفل وتطوير مهاراته العلمية".
وأضافت "يمكن من خلال إجراء فحص شامل للأسنان التخلص من كل هذه المخاوف، ليعود الطفل إلى ممارسة عادات النظافة الفموية الجيدة، مثل تنظيف الأسنان بفرشاة الأسنان العادية والخيط، كما أن تقنية الأشعة السينية ثلاثية الأبعاد، وتقنية المسح والطباعة ثلاثية الأبعاد، وتقنية التخدير المحوسب، تسهم في كشف أي عطب في الأسنان".
وبيَّنت أن من العادات الضرورية بداية كل عام دراسي، تعويد الطلاب على تنظيف أسنانهم بالفرشاة بانتظام، واستخدام معجون أسنان يحتوي على عنصر الفلورايد، ومراقبة وجبات الأطفال، وحصرها بثلاث وجبات رئيسة يومياً، والتقليل من السكر، وخفض كمية العصير، والتأكد من عدم شرب الحليب في وقت متأخر من الليل، والفحص والعلاج الدوري للأسنان، إضافة الى ضرورة أن يكون الوالدان قدوة لأولادهما بالمحافظة على أسنانهم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X