أسرة ومجتمع /شباب وبنات

للبنات.. كيف تصبحين شخصية قيادية وناجحة

عليك أن تكوني قادرة عل تحمل المسؤولية كاملة
تخلصي من الأفكار السلبية حتى تتميزي
هناك أشخاص قادة ناجحين في جميع أمور حياتهم

يوجد الكثير من الأشخاص الذين يتمتعون بقدرة على التأثير في من حولهم، وترك طاقة إيجابية في كل شيء يتعاملون معه فهم قادة ناجحين في معظم شؤون حياتهم، وفي المقابل نحن كذلك نستطيع أن نحفز هذه الطاقة في داخلنا وأن نتحرر من التبعية ونصبح قياديين وذلك عبر تنمية مجموعة من الصفات في شخصياتنا تجيب عن تساؤلك كيف أكون قياديا.

فهل ترغبي بأن تكوني قائدة في حياتك؟ إذن هذا ما عليك فعله حتى تصبحي قيادية وناجحة:
بيّن المدرب والمستشار الإداري سعود فقيها، بأن النجاح في الحياة يعتمد على تحديد الأهداف ومن ثم السعي لتحقيقها، وذلك حتى يصل المرء إلى تقدير ذاته وتعزيز ثقته بنفسه.

وحتى تكوني قائدة ناجحة في حياتك عليك اتباع ما يأتي:
• السعي لاكتساب المعرفة:
وذلك يعني الالتزام بالتعليم المستمر والتطوير الشخصي والمهني، ولكن يجب أن يكون السعي بهدف الاكتشاف والتطوير واختبار الأشياء الجديدة، لأن ذلك يجدد الدوافع باستمرار، أما إن جاء التركيز على النتائج فقط فإن الدوافع سوف تتلاشى.

• التحلي بالثقة بالنفس واحترام الذات:
فالسيدة الرائدة تمتلك ثقة في نفسها، وواضحة في قراراتها واختياراتها وتستطيع رسم مسار حياتها بنفسها، كما أنها شخصية عاقلة تستطيع البحث في النتائج.

• الاستمتاع برحلة الحياة:
عليك أن تؤمني بأن الحياة لعبة شيقة حتى تستطيعين مقاومة ضغوط أعبائها، واعلمي أن القادة لا يتوقفون عن الحماس والاستماع الذي يجلب النجاح.

• القدرة على تحمل المسؤولية كاملة:
فالقيادة تعني تحمل المسؤولية، والقدرة على حل المشكلات والأمور الشائكة التي تواجه الفرد في حياته بدلاً من التذمر وإلقاء اللوم على الآخرين.

• التخلص من الأفكار السلبية:
تتحكم الأفكار في المشاعر التي تتحكم بدورها في رؤية الانجازات، وكل انسان لديه الكثير من الأفكار، بعضها مليء بالحماس والتطوير وبعضها يحمل الخوف والقلق، ووحده الشخص يمتلك الخيار في اختياره أفكاره التي ستتحكم بمجرى حياته.

• التوقف عن الخوف:
حين يكتسب الشخص الثقة تتقلص الأفكار السلبية لديه ويتوقف عنده الشعور بالخوف، وعند ذلك تسير الأمور بطريقة جيدة لأن الطاقة الإيجابية ستملأ الروح وتنعشها وتدفعها للإنجاز.

• التخلص من التشتت:
من الضروري أن يتخلص الفرد من جميع الأمور التافهة والمشتتات ستتواجد دائماً في طريقه وتعرقل مُضيه قدماً نحو تحقيق أهدافه القيمة ذات المعنى التي تعني نجاحه.

• التخطيط:
يجب الالتزام بتسجيل الأهداف وطريقة تحقيقها والحرص على متابعة ذلك بصورة دورية، وبالتالي إضافة التعديلات على الأهداف التي لم تتحقق، ويجب أن تعلمي بأنك لن تكوني قائدة بدون تحقيق أهدافك.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X