فن ومشاهير /أخبار المشاهير

كيت ميدلتون أكثر شخصية ملكية تأثيرًا لهذا العام

كيت ميدلتون
كيت ميدلتون
كيت ميدلتون وميغان ماركل

تُوّجت دوقة كامبريدج كيت ميدلتون Kate Middleton بلقب أكثر شخصية ملكية تأثيرًا لهذا العام. وكان لكيت، على عكس الوافدة الملكية الجديدة دوقة ساسكس ميغان ماركل Meghan Markle، أكبر تأثير على عادات التسوق، وفقًا لتقرير التجزئة السنوي في المملكة المتحدة الذي أعده موقع eBay.
وقد أثّر نمط ملابس الحمل التي ارتدتها كيت أثناء حملها بالأمير لويس على زيادة عمليات البحث على موقع eBay، أكثر من أيّ عضو ملكي آخر على مدار العام الماضي.
وقد ارتفعت عمليات البحث عن معاطف الحمل المصممة بأكثر من 3 أضعاف في نوفمبر/تشرين الثاني من عام 2017، وذلك عندما كانت كيت تنتظر قدوم طفلها الثالث.

صور: إطلالة ميغان ماركل تعرضها لموقف محرج وتكشف "المستور"


وفي أبريل/نيسان 2018، تضاعفت عمليات البحث عن المصممة جيني باكهام بأكثر من مرتين، عندما ظهرت كيت خارج جناح ليندو في مستشفى سانت ماري، بفستان أحمر من توقيع باكهام، وذلك في أول ظهور للأمير لويس.
وعلى مدار العام، شهدت أزياء كيت المفضلة من تصميم جيني باكهام وألكسندر ماكوين وسيرافين، زيادة بنسبة 20٪ في عمليات البحث عنها مقارنةً بالعام الماضي، مع ما يصل إلى 43 عملية بحث كل ساعة، وفق صحيفة Daily Mail البريطانية.
فيما حلّت ميغان في المرتبة الثانية، وبلغت قوة تأثيرها على الموضة ذروتها في حفل زفافها في شهر مايو/أيار 2018، عندما أدّى ثوب جيفنشي الذي ارتدته في حفل زواجها من الأمير هاري، إلى زيادة بأكثر من 60٪ في عمليات البحث عن المصمم على موقع ebay، لتصل إلى 55 عملية بحث في الساعة.

الأمير جورج يتم عامه الخامس.. شاهدوا الصورة الرسمية للمناسبة!

كما ضاعف فستان حفل الاستقبال برقبة الهالتر للنجمة السابقة لمسلسل Suits، من تصميم النجمة ستيلا مكارتني، عمليات البحث عن العلامة التجارية. بينما حظي فستان كارولينا هيريرا ذو اللون الوردي الجليدي الذي ارتدته الدوقة في فعاليات Trooping the Colour في يونيو/حزيران الماضي، بشعبية كبيرة حيث تضاعفت عمليات البحث عن المصممة.
هذا، وقال روب هاتلر، نائب رئيس ebay في المملكة المتحدة: "على الرغم من أنّ ميغان كانت محور صفحات الموضة هذا العام بشكل واضح، فإنّ أسلوب كيت المميز مثّل منذ فترة طويلة مصدر اهتمام المتسوقين على موقع eBay منذ حفل زفافها في عام 2011".
وأضاف هاتلر: "نشهد دائمًا زيادة في عمليات البحث بالتزامن مع الأحداث الملكية البارزة. وكان 2018 عامًا ممتعًا للشركات الصغيرة على موقع eBay، مع ولادة كل من الأمير لويس وزواج ميغان ماركل بالأمير هاري، وهي أحداث أدت إلى زيادة عمليات الشراء في البلاد".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X