أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

«الدراسات البحرية» بجامعة «المؤسس» الأولى على مستوى السعودية في التعليم البحري

خلال الزيارة
خلال الزيارة
خلال الزيارة التفقدية
خلال الحدث
خلال الحدث
خلال الزيارة
خلال الزيارة
خلال الزيارة
خلال الزيارة

استعرضت كلية الدراسات البحرية بجامعة الملك عبدالعزيز بأبحر، إنجازاتها العلمية والمهنية منذ إنشائها وحتى اليوم، وأبرزت الكلية تلك الجهود بكونها أول كلية على مستوى السعودية في التعليم البحري لتأهيل الكوادر البشرية السعودية في مجال صناعة المسح والنقل البحري، وجهودها المتميزة في إيجاد الفرص الوظيفية لخريجيها.


جاء ذلك خلال الزيارة التفقدية التي قام بها وكيل الجامعة ‏للمشاريع الدكتور عبدالله الغامدي، ووكيل الجامعة للشؤون التعليمية الدكتور ‏عبدالمنعم الحياني، وكان في استقبالهم عميد الكلية الدكتور هتان بن عبدالكريم تمراز والوكلاء وأعضاء هيئة التدريس، ومنسوبي الكلية من إداريين وفنيين.


وبدأت الزيارة بتحية حرس الشرف للضيوف، بعد ذلك استمعوا لشرح تفصيلي عن تخصصات الكلية وما تقدمه من برامج، وتم الاطلاع على مرافق الكلية، ووقفوا على الخدمات التي تُقدم للطلاب من خلالها، حيث تجولوا في عدة أقسام منها مجمع محاكيات مركز الامتحانات ومنصة قوارب النجاة، وسفينة المسح البحري، ومحاكي الحريق.


وتابع الحضور تطبيق فرضية دخول الميناء على محاكي برج القيادة، وكذلك محاكاة لفرضية مكافحة الحريق التي قام بها مجموعة من طلاب الكلية.


وفي ختام الزيارة عبر وكيل الجامعة ‏للمشاريع الأستاذ الدكتور عبدالله الغامدي عن سعادته بالتقدم والتطور الذي تشهده الكلية من خلال الأقسام العلمية والجوانب التطبيقية التي أظهرت إمكانات شباب الوطن في هذا المجال، مقدمًا شكره العميق لجميع من ساهم في التطور غير المستغرب من هيئة أعضاء التدريس وإداريين وفنيين.


وأشاد وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الأستاذ الدكتور ‏عبدالمنعم الحياني، بالجهود المبذولة من الجميع في الكلية، والتي تعد الأولى على مستوى السعودية في التعليم البحري لتأهيل الكوادر البشرية السعودية في مجال صناعة المسح والنقل البحري، حيث تواكب متطلبات التنمية الحديثة لدفع عجلة التقدم في المجال التقني والاقتصادي والأمني، والمحافظة على البيئة والسلامة البحرية.


وأوضح عميد كلية الدراسات البحرية الدكتور هتان بن عبدالكريم تمراز أن إنشاء الكلية جاء لسد العجز في الكوادر البحرية المؤهلة للعمل في مجال المسح البحري والنقل البحري بكافة قطاعاته، سواء على المستوى الدولي أو الإقليمي أو المحلي، ومواكبة لخطط التنمية في السعودية، حيث استشعرت الجامعة بأهمية التجاوب مع الطلب المتزايد من الجهات والهيئات التي لها علاقة وثيقة بالمسح البحري وبصناعة النقل البحري.


وبين عميد كلية الدراسات البحرية أن الكلية تهدف إلى إعداد المساحين البحريين، وقادة سفن أعالي البحار الحكومية والتجارية، ومهندسيها، والكفاءات المتميزة في إدارة وتشغيل الموانئ وأعمال النقل البحري حسب المقاييس الدولية العالمية واشتراطات المنظمات الدولية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X