اختبارات سيدتي

هل تتمتعين بشخصية قوية؟

 

القاهرة ـ خيرية هنداوي
احتار العلماء، ومازالوا في التعريف بمعنى الشخصية القوية؛ هل هي النجاح في العمل والمنصب؟ هل هي النجاح مع النفس؟ أم هي نجاح العلاقة بالآخرين؟.. أم ترين أنها مجموعة المهارات والمميزات الشخصية التي تتحلين بها، فتدفعك لأن تكوني شخصية عظيمة في عيون نفسك أولاً وعيون الآخرين ثانياً؟ 
السؤال صعب والإجابات عليه تتضمن عدة تفصيلات، والاختبار أمامك يضم عدة استفسارات، تخيّري إجاباتك وانتظري التقييم.
1.
هل تشعرين بثرائك العاطفي وبالدفء الإنساني، وبكرمك وعطائك وتسامحك ونبلك وتمسكك بالمبادئ الإنسانية، التي تمدك بالقدرة علي التواصل والتأثير والإقناع والثراء وعلاقتك بالبشر؟
نعم
غالباً
أحياناً
قليلاً
2.
هل تدركين أن سرعة الشعور باليأس والغضب السريع، والشك وافتقاد روح المرح، وافتقادك لروح الفريق، معوقات تنبع من نفسك، وعليك علاجها وحدك؟
نعم
غالباً
أحياناً
قليلاً
3.
هل تعلمين أن الاستمرار لا يكون إلا مع النجاحات الحقيقية، وللمجدين الموهوبين فعلياً، بعيداً عن الإعلان والتزويق والمجاملات وأساليب النفاق؟
نعم
غالباً
أحياناً
لا أعلم
4.
هل تعرفين أن الخوف من المنافسة يضعفك؟ وأن الخصم يتفوق عليك، ليس لأنه هو الأفضل، ولكن لأنك خائفة ضعيفة؟
نعم
غالباً
أحياناً
لا أعرف
5.
هل تدركين أن التسلح بالنضج وإتقان العمل، والتمتع بحب الآخرين، تفصيلات تمنحك قوة وشجاعة وعزة لا نهائية، مع طمأنينة تضعك في مصاف الشخصيات العظيمة؟
نعم
غالباً
أحياناً
لا أدرك هذا
6.
هل أنت على استعداد لفقد الثقة بنفسك بسبب هجوم الآخرين عليك، ولآرائهم السلبية فيك؟
أظل مكاني
غالباً تدفعني إلى الأمام
مرات ومرات
لا أعرف
7.
أين توجد أزرار التحكم في حياتك؟ هل هي بين أصابعك وقريبة منك، مسؤولة عنها، تحركينها كما تشائين دون تردد أو ندم أو خوف من العواقب؟
نعم
غالباً
أحياناً
لا أعرف
8.
هل أنتِ من الشخصيات التي ترتب أولوياتها، لا تجعل أحداً يشدها إلى دقائق تافهة وتفاصيل غير هامة؟
نعم
غالباً
أحياناً
لا أعرف
9.
ما هو نوع نجاحك؟ هل هو نجاح الأقوياء، الذي يعتمد على المنافسة الشريفة المستندة إلى كبح لشهوة المنصب والمال والسيطرة على النوازع العدوانية، أم هو نجاح الاستحواذ، وتدبير المكائد للآخرين؟
نجاح المنافسة
النجاح الأخلاقي
الاثنان معاً
لا أعرف
10.
هل تعلمين أن الرحمة تنزع الغضب من النفوس، وتشد العقول لتلمس الأسباب، فيحل الحب محل الكراهية والصفاء محل الحنق؟
نعم
غالباً
أحياناً
لا أعرف

اختياراتك هي:

A: 0
B: 0
C: 0
D: 0
E: 0
التالي السابق رجاءا، يجب أن تختار إجابتك

نتيجة إجاباتك هي ...

معظم إجاباتك A: 

تحملين الكثير منها

إجاباتك تعلن سعيك الدؤوب المتواصل للوصول إلى مفردات وتفاصيل الشخصية العظيمة، فأنت تتحرين الدقة في كل شيء، تسعين للعلم والمعرفة جادة، تنظمين أولوياتك وتبتعدين عن التوافه وكل ما يبعدك عن طريقك، كدت تكونين من الشخصيات العظيمة فعلاً، ولكن إجاباتك تقول إنك تحملين الكثير من مواصفاتها، وليست كلها.

كلمة: هل تعلمين أن العظمة لا ترتبط بنجاح العمل وعلو المنصب وحدهما، قدر قيمة النجاح والعظمة الداخلية، النجاح مع النفس والذي يشع ضوءاً على كل جوانب حياتك فيدفعك للأمام.

 

معظم إجاباتك B: 

أنت تحملينها فعلياً

إجاباتك صادقة وعفوية، لم تترددي في وضعها في المكان الصحيح، مما يشير إلى أنك عالمة ومدركة للكثير من مفردات وعلامات الشخصية القوية، والأجمل أنك لا تسعين للمثالية في تطبيقها بدقتها ودقائقها، وهذا شيء مبشر بالخير، ودليل قاطع على النضج والتأني، ومراقبة الذات وتحفيزها درجة من بعد درجة، هيا واصلي، حددي أهدافك بما يتوافق وقدراتك وإمكانياتك ومواهبك، وسيرى على الطريق الهادئ الخالي من المبالغة والتضخيم.

كلمة: الشخصية القوية هي من تشعر بالعظمة فيما تفعل وما تقول، وهى من تشعر أيضاً بالسعادة وطمأنينة القلب وأنت كل هذا، إذن أنت شخصية عظيمة.

 

معظم إجاباتك C: 

تقتربين بحذر

«أحيانا» التي كررتها خير دلالة على أنك لازلت عند منتصف الطريق؛ تسعين يوماً ثم تتوقفين، ترغبين في العظمة حيناً وبعدها تمتنعين عن المواصلة، تلتزمين ببعض القواعد ولا تقدرين على تنفيذ البقية، ولا اعتراض فالتردد والقلق من سمات الإنسان، لكن إن أردت أن تكوني من الشخصيات العظيمة، فعليك المواجهة والاستمرار وعدم اليأس.

كلمة: لديك النية وبعض من الإمكانات والقدرات، فما الذي يمنعك من الاطلاع للتعرف على البقية؟ لماذا لا تستعينين بذوي الخبرة والمحترفين عند مواجهة الشدائد؟

 

معظم إجاباتك D: 

تفتقدين الكثير منها

يبدو أنك من الشخصيات التي يقلقها ويغير من مزاجها آراء وانتقادات الآخرين، تعملين وتنجزين وكلها أعمال متواضعة غير أصيلة لا تترك بصمتها ولا تضيف إليك الكثير، افتقادك للشخصية العظيمة يرجع إلى عدم رسم صورة جميلة لذاتك لدرجة تحبينها، تكرارك للمفردات السلبية، واندماجك مع آخرين يائسين محبطين لا هم يشغلهم بشأن الوصول إلى ملامح الشخصية العظيمة من عدمها.

كلمة:هيا رددي: أنا ولدت لكي أنجح، أنا أستحق هذه العظمة وهذا التوفيق، هيا: افتحي أدراجك السرية بمكتبك وداخل عقلك، واطلعي على الأخطاء وحاولي التخلص منها أو التعلم منها.

 

معظم إجاباتك E: 

X