اختبارات سيدتي

هل تعيشين وأسرتك مناخاً عاطفياً؟

القاهرة: خيرية هنداوى

..السؤال غير وارد، والمفردات غريبة؛ فالمتعارف عليه أن يسعى الإنسان للعيش في مناخ اقتصادي حيث يتوفر المستوى المادي اللائق، وبيئة اجتماعية تتمثل في السكن بحي راقي ويحيط بك أصدقاء وصديقات وجيرة طيبة..ومناخ صحي تبتعد فيه الأمراض النفسية والجسمانية عنك،بعدها يمكن للأسرة أن تعيش في آمان.

لكن المهتمين بشؤون الأسرة أضافوا جديدا؛ وهو المناخ العاطفي تُرى: ما هوالمقصود به؟ والأهم :هل تعيشينه دون أن تدرى؟

الاختبار يجيب على تساؤلاتك

1.
هل تسعين للتمتع بحياة أسرية هادئة ...يُظللها الحب والاحترام؟
كل يفكر وحده
نحاول توفير مستوى مادي لائق
بكل ما لدىّ من قوة
مشاكل الحياة كثيرة
2.
هل تتصفين بالحكمة والتروي أمام الصغائر التي تقابلك؟
لا أتحمل صغائر الكبير
بعض الصغائر تشغلني
إلى حد كبير
لا أتحمل التوتر والعصبية
3.
انشغال الزوج، رسوب احد الأبناء، ابنة شابة لم تتزوج بعد، طفل يشكو منه المدرسون..هل تقلقك وتسيطر على تفكيرك؟
نعم تأخذ من وقتي وجهدي
يشغلني عدم زواج ابنتي
مشاكل تمر تعودت عليها
أحاول السيطرة ولكن!
4.
هل تبتكرين وتبدعين في نطاق بيتك- وجبات، رحلات، أفكار جديدة، صحبة جميلة- تسعد بها الأسرة؟
مسؤوليات البيت تكفى
عملي وبيتي يسرقان وقتي
وكأني متفرغة لإسعادهم
أرغب لكن الوقت لا يسعفني
5.
هل يسعدك قول الناس: " انتم أسرة سعيدة، تعيشون في ألفة وانسجام؟
هم لا يقدرون ما أعانيه
ليس كثيرا
اشعر بالفخر والسعادة
حكم يسعدني ولكن!
6.
الإصغاء للأبناء واحترام رأيهم وحريتهم ...أسلوب حضاري وان خالف قناعاتك!
لا يصلح لهذا الزمان
أسلوب لم أتعود عليه
احرص على ذلك
كثيرا ما أتصادم معهم
7.
توفيق الآراء، تهيئة المناخ المريح، النقاش الهادئ، أمور تحتاج إلى صبر ومجهود كبير لجني ثماره!
أمور تحتاج لبراعة بهلوان
النجاح الدراسي أول اهتماماتي
إلى حد كبير
كثيرا ما افشل
8.
هل تبخلين على زوجك بكلمة حب إن قام بمجهود كبير، وهل تعطين ولدك مكافأة إن تميز؟
النجاح والتفوق لهما وحدهما
المهم الاستمرار
هو اسلوبى وطريقتي
ليس دائماً
9.
تقلبات المزاج، التوتر، القلق، الحزن.. هل تتفهميها؟
الأمر ليس بسيطاً
أحياناً قليلة
أمور اعتدت عليها
التعرف على الأسباب شرطي
10.
أزمات نفسية ومالية ودراسية وأخرى مرتبطة بالعمل..تحملينها فوق رأسك أم تتقبلينها بروح متفائلة؟
كل يتحمل مسئولية عمله
تحتاج وقتاً لتقبلها
هي سنة الحياة
هناك أزمات تعطل المسيرة
11.
هل تشعرين ببيئة عاطفية جميلة تخيم على أفراد أسرتك؛ يجمعهم الحب ويظللهم جوا من المرح والفرح والدعابة والدفء؟
ليس دائماً
هناك التحصيل المادي أيضاً
إلى حد يفرحني
أحاول لكن البشائر قليلة

اختياراتك هي:

A: 0
B: 0
C: 0
D: 0
E: 0
التالي السابق رجاءا، يجب أن تختار إجابتك

نتيجة إجاباتك هي ...

معظم إجاباتك A: 

"الأمر لا يشغلك"

يبدو أن تهيئة المناخ العاطفي لأسرتك ، أو العيش تحت ظل بيئة عاطفية أمرلا يشغلك؛ فأنت تعترفين بصعوبة تحقيق هذا الحلم الجميل معتقدة أن كل فرد بالأسرة يفكر وحده، ومعنى هذا أن الأشياء الصغيرة تأخذ من وقتك وجهدك وتفكيرك الكثير..إضافة إلى مسؤوليات البيت والعمل، و فكرة توفير مناخ عاطفي مملوء بالحب والمودة والتسامح والمرح أمر غير مطروح في ذهنك.

لكن منهجك في الحياة وأسلوب تربيتك قديم وراح وقته؛فإن لم تعطيهم حرية الفعل والقول أخذوها رغما عنك،وان لم تنصتي إليهم وتتحدثي معهم ستكون العواقب وخيمة،والأم أوالزوجة التي تسعى وتجهد نفسها لتوفير جو آمن عاطفي يجمعهم ليست بهلوان.

همسة: البيئة العاطفية هي المشاركة والعفو والامتنان، هي السعادة للأسرة كلها...فاسعي إليها.

معظم إجاباتك B: 

"أشياء صغيرة تشغلك"

نعم أنت على الطريق للعيش وسط بيئة عاطفية دافئة..لكنك تهتمين كثيرا بصغائر الأمور التي تحدث رغم أنها تحدث في كل بيت، وتدفعك للقلق والتوتر..وربما أفقدتك صوابك..لماذا؟!

أنت –مثلا- تهتمين بالمادة وتحصيلها أكثر من السعي نحو السعادة!تأخذك مسؤولية البيت فتبتعدين خطوات عن تهيئة البيئة العاطفية المنسجمة لأسرتك! تركزين على أمر بسيط وتتركين باقي المشاكل فتكبر دون رعايتك لها!حتى كلمات المدح والإعجاب التي تسمعينها يزول تأثيرها بسرعة!.

همسة:كل أسرة تمر بالمشاكل الصغيرة والكبيرة، وتقابل عوارض الحياة وما يهم:كيف تستقبلينها؟على الأسرة أن تسير بمركبها ولا تتوقف.

معظم إجاباتك C: 

مناخ يُمطر حباً ودفئاً

إجاباتك تعلن قيامك بواجبك كزوجة وأم تظلل على بيتها،وتلقى عليه ببذور الحب والدفء والسكينة والانسجام، طاردة للتوتر وعدم الوئام، إجاباتك تشير إلى رغبتك الأكيدة في التمتع بحياة سعيدة هانئة؛ وبوادرها تتجلى في تمسكك بالصبر والحكمة في مواجهة الصعاب، وترك صغائر الأمور لتمر دون أن تسيطر عليك، توجهين طاقتك لإسعاد أسرتك وخلق مناخ عاطفي يعيشون تحت ظله.

كل هذا يشعرك بعلاقة جميلة تربطك بزوجك وأبنائك؛ فتسمعينهم وتحكين معهم، وتحترمين رأيهم، حتى تقلبات أمزجتهم تتفهمينها وتداوينها بطريقتك.

همسة: سيرى إلى الأمام ولا تتراجعي ،انعمي مع أسرتك بالمناخ العاطفي الذي يمطر حبا ويشيع دفئا صباحا ومساءا وطوال أشهر العام.

معظم إجاباتك D: 

خطوة من بعد خطوة

يبدو أن محاولاتك لإسعاد أسرتك وإضافة مناخ عاطفي عليه كثيرا ما يصيبها الفشل أو لا تكتمل.. وربما يرجع هذا لتسرعك في الحصول على النتيجة  المرجوة، أو بسبب عدم علمك بتفاصيل هذا المناخ العاطفي، وكيف يكون؟ عليك أن تعرفي أن بقلقك على المشاكل الصغيرة والكبيرة توقفين مسيرة حياة الأسرة!إضافة إلى أن أعصابك ضعيفة لا تحتمل القلق الدائم..!

الأسرة السعيدة لا تكفيها النظافة وحسن الرعاية والاهتمام لتعيش، قدر احتياجها للحب والشعور بالألفة والمشاركة والانسجام!

همسة:يقول الحكماء" رحلة الألف ميل تبدأ بخطوة" وان كل كائن حي حتى لو زهرة في بستان يحتاج إلى الحب والاهتمام، فما بالك بأسرة يجمعها سقف واحد وعلاقات؟

معظم إجاباتك E: 

X