اختبارات سيدتي

هل تُعانين من.. "اكتئاب النجاح"؟

القاهرة ــ خيرية هنداوي


هي حالة مرضية ترتبط بالشخصيات الناجحة، التي تسعى دائماً للتنافس والصعود درجة من بعد درجة؛ خوفاً من أن تفقد فرصتها وطموحاتها في حياة عملية ناجحة وجو أسري مستقر، وهذا الشد والجذب يظهر في شكل أعراض جسمانية وأخرى عصبية، وكثيراً ما تُصيبها نوبات انفجارية؛ تعبيراً عن كمِّ الضغوط التي تحسها وتعاني منها؛ إضافة إلى رغبتها في الانطلاق.
الاختبار بما يضمه من معلومات مرسخة، من قبل أطباء النفس، مع بعض الاستفسارات، عليكِ الإجابة عنها بوضوح. والاختبار مقدم إلى كل زوجة عاملة، تخاف على نجاحها وطموحاتها العملية، وبه تكتشف قدر معاناتها وسبب اكتئابها.
 

1.
المرأة العاملة تذهب إلى عملها، وهي تحمل صراخ أطفالها» مقولة لأحد الحكماء.. ما رأيك؟
أمر طبيعي
غالباً
أحياناً
لا
2.
تصل نسبة الشعور بالندم والقهر وعدم الأمان النفسي بين السيدات العاملات إلى 8% مقابل 4% للرجال... ما رأيك؟
نعم
غالباً
أحياناً
لا
3.
الحالة الاقتصادية تدفع الزوجة العاملة إلى بذل مجهود أكبر في عملها وبيتها، فتصاب بأمراض نفسية منها الوساوس والمخاوف مع مستوى عال من القلق والتوتر... هل توافقين؟
نعم
غالباً
أحياناً
لا
4.
مرض الراحة... اسم أطلقته إحدى الدراسات المتخصصة في المرأة، التي تنشد الراحة في نهاية الأسبوع ولا تجدها... ما رأيك؟
أفهم الفكرة
غالباً
أحياناً
لا
5.
"اكتئاب النجاح" أو"عدم التأقلم" مصطلح نفسي يكثر بين النساء العاملات بنسبة 3:1 للرجل، ويعني عدم التوفيق بين دورها كزوجة وأمّ، وسعيها لزيادة الدخل المالي للأسرة... ما رأيك؟
أوافق
غالباً
أحياناً
لا
6.
الضغط والقولون العصبي وآلام المفاصل وسقوط الشعر وشدة العصبية والنوبات الانفجارية.. أمراض تخفي وراءها ضغوطاً مؤلمة ورغبة ملحة في التحرر منها!
إلى حد كبير
غالباً
أحياناً
لا
7.
والآن...هل تحاولين التعرف على مشاكلك، وكيفية التعامل معها؛ بناء على قدراتك الحالية والمستقبلية؟
أحاول جاهدة
غالباً
أحياناً
لا
8.
هل تتمسكين بهدوء الأعصاب، وتعملين على تحديد الأولويات وتحرصين على وضع جدول زمني محدد لإنجاز المطلوب في أسرع وقت وبكفاءة؟
أسعى جاهدة
غالباً
أحياناً
لا
9.
هل تمارسين بعضاً من التمرينات الرياضية؛ حتى تتولد لديك تغيرات كيمائية ونفسية، تُحسن من حالتك الذهنية والنفسية؟
نعم
غالباً
أحياناً
لا
10.
هل تخصصين وقتاً لنفسك لممارسة هواية تحبينها... رواية تطالعينها، وهل تدونين ما يدور في ذهنك؛ مُتخلية عن فكرة الاحتفاظ بها، مما يخفف من درجة القلق والتوتر؟
فكرة جيدة
غالباً
أحياناً
لا

اختياراتك هي:

A: 0
B: 0
C: 0
D: 0
E: 0
التالي السابق رجاءا، يجب أن تختار إجابتك

نتيجة إجاباتك هي ...

معظم إجاباتك A: 

حياة مستقرة وعمل ناجح
لك الحق في الاحتفاظ بمزيد من التفوق دون الشعور بالذنب، أو الإحساس بالقلق والتوتر وعدم القدرة على التأقلم بين عملك وهموم أسرتك وبيتك؛ فأنت توازنين بين الأمرين... لك أولوياتك، تهيئين شؤون بيتك أثناء فترة غيابك، وتهتمين بعملك طوال ساعات دوامك، تخططين للسعادة الأسرية بالرحلات الأسبوعية والسنوية، ولا تتوقفين عن ممارسة هواياتك والقيام بلقاءات اجتماعية تدخل على قلبك الحبور وتزيل توتر الأسبوع.
كلمة: السعادة التي تملئين بها بيتك، وتحسينها وسط أفراد أسرتك، تدفعك لمزيد من النجاح في العمل والعكس صحيح.
 

معظم إجاباتك B: 

تسعين جادة للنجاح
يبدو أنك إنسانة عاقلة، صريحة وواضحة، تعترفين في قرارة نفسك بحاجة بيتك لك. فتلبين نداءات أبنائك واحتياجاتهم، كما تؤيدين -غالباً- فكرة الإحساس بالقهر وعدم الإحساس بالأمان الكافي، فتتخذين احتياطاتك، وتقنعين نفسك بأن العمل يثبت قدراتك الذاتية والفكرية، وأحياناً يكون لصالح الأسرة. سد احتياجاتها والرغبة في رفع شأنها. وبهذا تبعدين المخاوف والشعور بالاكتئاب، ولا تصيبك الأمراض.
كلمة: رحلة تحقيق الذات ليست سهلة وموفقة دائماً.. لذا توقعي الصعاب والعراقيل، وتهيئي لها، واسعي جاهدة لوضع الحلول.
 

معظم إجاباتك C: 

تخفقين أحياناً
الزوجة العاقلة إن أرادت النزول للعمل برغبتها أو لحاجتها الحقيقية للمال، فعليها التأقلم والتوفيق بالقدر المتاح على الوضع الجديد، فهناك مسؤوليات لكونها زوجة وأمّا، والتزامات عليها القيام بها في مجال عملها دائماً، وليس مرات من بعد مرات، وهذا لن يتم إلا بتوزيع دقيق لساعات يومك، من دون إغفال لذاتك وراحة نفسك وبدنك بالرياضة، مع وضع خطة تشمل الحاضر والغد؛ حتى لا تخسري ما وصلت إليه من نجاحات كزوجة وعاملة.
كلمة: لست وحدك التي تعملين وتراعين بيتاً وزوجاً وأبناء. فهناك عدد كبير من جاراتك وصديقاتك يعملن؛ لذا حاولي بجد واجتهاد النجاح والتميز؛ حتى لا تضيع ساعات جلوسك في العمل هباء، وحتى لا تهزي جدران بيتك المستقر.
 

معظم إجاباتك D: 

تخسرين أسرتك
هل تعني «لا» التي كررتها أنك تهتمين بنجاحك في مجال العمل فقط، وعلى استعداد للتضحية بكل غالٍ في سبيله، أم أنك تقصدين استنكار ما توصل إليه علماء النفس والاجتماع بشأن الصعاب، التي تمر بها الزوجة العاملة، وكم المشاعر السلبية التي تجتاحها، والأمراض التي من الممكن أن تصيبها... بسبب عدم القدرة على التوفيق أو التأقلم بين رغبتها في النجاح في بيتها وعملها معاً؟! أم تريدين الإشارة إلى أنك اخترت السير في اتجاه واحد فقط وهو العمل والنجاح والتميز فيه؟!
كلمة: براعة الزوجة العاملة تأتي من القدرة على الإمساك بكافة خيوط المسؤوليات بين يديك، من دون أن ترتخي واحدة على حساب الأخرى أو العكس، فهل وصلت الرسالة؟
 

معظم إجاباتك E: 

X