دبي. أحمد النجار

أخبار عالمية
حصلت حنينة المغيرية، سفيرة السلطنة لدى الولايات المتحدة، على جائزة الخدمة العالمية لعام 2016، من جامعة كينيساو الأمريكية، وذلك خلال الحفل السنوي الثالث للجامعة، وحصلت المغيرية وهي أول سفيرة عربية لدى الولايات المتحدة على هذه الجائزة نظير التزامها وإسهامها في تحسين صورة المرأة العربية منذ فترة طويلة وذلك قبل تعيينها كسفيرة، حيث شغلت قبل ذلك عدداً من المهام في السلطنة والمرتبطة بكل من التجارة والصناعة والمركز العماني لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات، وأيضاً في البعثة الدائمة للسلطنة لدى الأمم المتحدة في جنيف، وشغلها أيضاً منصب مدير التخطيط الصناعي والبحوث في وزارة التجارة والصناعة وكعضو في لجنة التخطيط لمشاريع الغاز الرئيسية في السلطنة، وتحدثت كاثلين، المدير التنفيذي لمركز السلطان قابوس الثقافي في العاصمة واشنطن، عن قبول سعادة السفيرة للجائزة بقولها: يشرفني أن أتكلم نيابة عن امرأة قد فعلت الكثير من أجل النهوض بقضية المرأة. وأضافت: «إن سعادة السفيرة واحدة من العديدين الذي لبوا دعوة السلطان قابوس بن سعيد في المساندة لبناء وتطوير عمان الحديثة» وذكرت بأن المرأة العمانية أسهمت بدورها في التغيير والتأثير خارج حدود وطنها، يذكر أن المغيرية كان لها دور كبير في مؤتمر شهر نوفمبر 2014، حيث إنها كانت عاملاً أساسياً في التفاوض على اتفاقية التجارة الحرة مع الولايات المتحدة، وكانت مدافعاً بلا كلل عن مشاركة المرأة في تنمية عمان وجميع أنحاء الشرق الأوسط.

التعليقات