الكويت - عبدالله الشايع

دخلت الأكاديمية الكويتية، الدكتورة إيمان طعمة الشمري، موسوعة «غينيس» العالمية للأرقام القياسية، بأكبر ألبوم رقمي للصور؛ لتضيف إنجازاً جديداً إلى إنجازات الكويت؛ لتؤكد أنها زاخرة بالعقول الإبداعية الخلاقة.
وتسلمت الشمري قبل أيام، كتاباً من «غينيس»، بعد أن جمعت عبر تأسيسها الحملة الكويتية الوطنية ضد التنمر «عار عليك»، أكبر ألبوم رقمي للصور لأناس مختلفين، يحملون نفس اللافتة التي تعبر عن حرص الكويتيين على محاربة التنمر الطائفي والعرقي والوظيفي والمدرسي.

وقالت الشمري، الثلاثاء الماضي، إن الحملة التطوعية تمكنت من جمع أكثر من 13 ألف صورة لأشخاص يحملون لافتة، كتب عليها: «عار عليك»؛ لتمكين ضحية التنمر، لاسيما الأطفال منهم، من مواجهة ذلك التصرف، سواء في المدارس أو في أي مكان آخر.

وقد انطلقت الحملة التطوعية في ديسمبر من العام الماضي، واستمرت حتى فبراير الماضي، واستمر جمع وفرز الصور حتى مارس؛ ليتم بعد ذلك مخاطبة المسئولين عن الموسوعة، ليتم أخيراً اعتماد الرقم القياسي عبر خطاب رسمي.

وتهدف الحملة لخدمة الكويت وصنع أجيال المستقبل بعيداً عن المناظرات والخطب؛ للوصول لأكبر فئة ممكنة من المجتمع؛ خاصة وأن موضوع التنمر ليس مجرد ظاهرة تتعلق بالأطفال فقط، لكنه يخص الكبار أيضاً؛ فهناك أنواع للتنمر، منها الوظيفي والسياسي والجسدي والعاطفي والإلكتروني، والطائفي الذي قد يهدد وحدة وتماسك المجتمع.

ولفتت الشمري إلى أن الحملة تعمل على إعطاء القوة للضحية للدفاع عن نفسه، وتتركز بالدرجة الأولى على خدمة الكويت وتأسيس الطفل؛ لأنه أساس المستقبل؛ مبينة أن ترك هذه الظاهرة دون علاج، تعرضه ليصبح ضحية لسلوك التنمر، وبالتالي ينعزل أو يصبح متنمراً؛ لكثرة وقوع هذا السلوك عليه؛ فيعكسه على الآخرين.

التعليقات