أبوظبي- جائزة سيدتي

تتميز «جدارية الصيد والفروسية» بلغة جمالية بصرية حسية ملموسة، ترجمتها لمسات أيادي العديد من زوار المعرض الدولي للصيد والفروسية 2017، وذلك بتنظيم من لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي حيث أطلقت اللجنة هذه المبادرة من منطلق أن الفن يتكامل مع بقية الفنون من ناحية حمله لرسالة إنسانية عظيمة في  الانتماء والولاء للوطن والحب التراثي الإماراتي. وجمعت الجدارية ما بين جمال الشكل والمضمون، وعكست وهج التراث الإماراتي، من خلال ما قدمته من صورة مبتكرة عن  الصيد مثل الصقور والحبارى والسلوقي والخيول وذلك من خلال الرسم الحر بتقنية «الجرافيتي»، فن التعبير الحر كما يطلق عليه، إذ يقوم الزوار برسم ما يجول في خاطرهم بشكل تلقائي والتعبيرعن أفكارهم وأسلوبهم حول حب الوطن والتراث الإماراتي.
كما رصدت الجدارية العديد من الزوار الذين بادروا برسم ماتجود به أيديهم، وأبدوا إعجابهم بالمبادرة الطيبة التي قدمتها اللجنة ضمن فعاليات المعرض الدولي للصيد الفروسية حالياً. وبذلك تكون «جدارية الصيد والفرسية» قد عكست واقع الحركة الفنية والثقافية لدى زوار فعاليات المعرض الدولي للصيد والفروسية، ورسخت ابراز التراث والثقافة الإماراتية، فضلاً عن تنميتها روح الانتماء والولاء لدى أبناء الوطن.

التعليقات