دبي.جائزة سيدتي

تؤكد الدراسات على أن الطحالب تساهم في إعادة توليد كمياتٍ كبيرة من الأوكسجين على وجه الأرض. على الرغم من أن تلك الطحالب تُعتبر عناصر إنتاجٍ حيوية أساسية في كوكب الأرض، ويمكن استخدامها في تطبيقات التكنولوجيا الحيوية فقد تم الحصول على تسلسلات الجينوم الكاملة لنحو ٤٠ نوعاً من الطحالب حول العالم فقط. وفي حين تأتي معظم هذه الجينومات من الطحالب الدقيقة الموجودة في المناطق المعتدلة، ثمة معلومات ضئيلة حول الاستراتيجيات التكيفية التي تتبعها الطحالب للتأقلم مع الظروف المناخيّة غير المعتدلة مثل تلك الموجودة في دولة الإمارات العربية المتحدة والمناطق شبه الاستوائية الأخرى.

وبعد حوالي خمس سنوات من الاستكشافات البيولوجيّة والتجارب المختبرية المتقدّمة، قام فريق الباحثين في جامعة نيويورك أبوظبي مؤخراً بنشر تسلسل الجينوم لمجموعة كبيرة معزولة من الطحالب في دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك في المجلة العلميّة 'iScience'.

وقد اختار الباحثان في جامعة نيويورك أبوظبي ديفيد نيلسون وكوروش صالحي أشتياني، بالإضافة إلى باحثين آخرين، 22 جينوم لطحالب دقيقة حصلوا عليها من بيئات القُرم والبحار والصحاري والمسطحات الملحية والمناطق الحضرية في دولة الإمارات، وذلك من أجل تحديد تسلسلات الجينوم الكاملة، وإجراء التحليلات والأبحاث اللاحقة. وتفيد الدراسة بأن جينومات الطحالب المجهرية الدقيقة والمُستخلصة من المناطق شبه الاستوائية تزيد من عدد جينومات الطحالب الدقيقة المتوفرة طبيعياً، وذلك بنسبة ٥٠٪ تقريباً.

التعليقات