جواو مينيزيس

كريستينا لون

جيسي بوير

يعود مهرجان التنوّع الموسيقي من جديد إلى مركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي في نسخته السنوية الثالثة على التوالي، ليتضمن سلسلة من الحفلات الموسيقية المعاصرة والمبتكرة التي سيتم تقديمها بالتعاون مع برنامج الموسيقى في الجامعة ف

ويعكس هذا المهرجان الموسيقي الفريد مساعي مركز الفنون الرامية إلى تعزيز الفضول الفني وتحفيز الإلهام، حيث يقدم المهرجان سلسلة من عروض الأداء الفني التي تتميز بمزيج مبتكر من الموسيقى المعاصرة والكلاسيكية تقدّمها مواهب موسيقية مختلفة. ويشارك في المهرجان الذي يسلط الضوء على المواهب الاستثنائية في جامعة نيويورك أبوظبي سبعة فنانين على مدار ثلاثة أيام يتخللها أربعة عروض عالمية تُقام للمرة الأولى.

ونجح مركز الفنون في احتلال مكانة استثنائية، من خلال تقديم فعاليات تثري من المشهد الفني المحلي والإقليمي، حيث يوّفر منصة لفنانين محترفين ومبدعين من مختلف أنحاء العالم، إضافة إلى المواهب التي يضمها ضمن الفريق العامل به. ومن المقرر أن تنطلق نسخة هذا العام من المهرجان مع عرض بعنوان "سوبرانو، وعازفة تشيللو، وعازف بيانو" في القاعة الزرقاء بالمركز للثلاثي المبدع: الأستاذة المحاضرة في الموسيقى بجامعة نيويورك أبوظبي كلير ليسر (مغنية السوبرانو)، والمدرب المساعد للموسيقى في الجامعة ديفيد ليسر (عازف البيانو) ولورا تشابل (عازفة التشيلو). وسيقدم هؤلاء الفنانين المتميزين الذي احترفوا عروض الأداء في مختلف أنحاء العالم مقاربة جديدة لمقطوعات موسيقية كلاسيكية.

وفي معرض تعليقها على العرض المرتقب، قالت كلير: "نحن متحمسون للمشاركة في مهرجان التنوّع الموسيقي من جديد، ونتطلع إلى تقديم تشكيلة من أحدث أعمالنا، بما في ذلك أداء أربعة عروض جديدة سنؤديها للمرة الأولى على مستوى العالم لتجسد المفردات الإبداعية والتعبيرية الخاصة بفرقتنا".

 

التعليقات