تصاميم أزياء المكسيكية أدريانا

تصاميم أزياء المكسيكية أدريانا

مكسيكية موهوبة من دون ذراعين تؤلف الكتب وتصمم الأزياء

المكسيكية صاحبة المهارات سجلت اسمها في موسوعة "جينيس"

سيدتي. فضيلة بودريش

تجمع المكسيكية أدريانا ماسياس بين مهارات متعددة وقدرات استثنائية لافتة، حيث كان قد الأمر يبدو الأمر عاديا لو كانت طبيعية، غير أنها تبهرك عندما تعلم أنها من دون ذراعين وصارت مصممة أزياء ناجحة بتصاميم مثيرة، وتحوز على شهادة الليسانس في الحقوق وتحاضر في مجال التنمية البشرية وتؤلف الكتب والمسرحيات، والمدهش في كل ذلك أنها حطمت رقما قياسيا وسجلت اسمها في موسوعة "جينيس" بحمل أكبر عدد من شموع أعياد الميلاد المضاءة، بقدم واحدة خلال دقيقة واحدة.

قدمين بدل ذراعين

ولدت المكسيكية "أدريانا ماسياس" التي تبلغ من العمر 41عاما من دون ذراعين، واستعانت منذ طفولتها بذراعين اصطناعيتين إلى غاية بلوغها 20 ربيعا، حيث تخلت عنهما بعد أن أصبحتا تشكلان وزنا إضافيا وتضغطان على كتفيها، ولكن والدها علمها منذ نعومة أظافرها كيف تستعمل قدميها بدل يديها في قضاء حوائجها، وصارت تستعين بقدميها لتأكل وتشرب وتكتب وترسم وتحضّر الطعام وتقوم بمختلف الأعمال المنزلية، وفوق ذلك تُلبس ابنتها التي تبلغ 3 سنوات بقدميها، وأكملت دراستها الجامعية وتحصلت على شهادة في الحقوق، ونجحت بفضل قدميها المرنتين من صنع الكثير من التميز وتحقيق نجاح باهر ظهر في مسيرتها المهنية، بعد أن اقتحمت عالم تصميم الأزياء عندما رفضت جميع طلباتها وفشلت في العثور على وظيفة بسب فقدانها لذراعيها.

ملابس فريدة من نوعها

قصة تميز أدريانا لم تتوقف في الدراسة وبناء أسرة بل صارت مصممة أزياء بعد أن سعت بإرادة قوية لمواجهة شبح البطالة الذي كان يحاصرها، وفوق ذلك حطمت رقما قياسيا وسجلت اسمها في موسوعة "جينيس"، من خلال حمل أكبر عدد من شموع أعياد الميلاد المضاءة بقدم واحدة خلال دقيقة".  ويجذبك كثيرا المسار المهني والمهارات التي تتمتع بها هذه المرأة غير عادية، حيث انطلقت في تجربة رائعة في عملها الخاص وشرعت في الكتابة والإبداع وتمكنت من نشر ثلاثة كتب ومسرحية. أما في مجال تصميم الأزياء صممت في مجموعة أزياء أخيرة عرضتها الشهر الماضي 12 قطعة، عرضتها فتيات من ذوي الاحتياجات الخاصة، واتسمت هذه المجموعة بألوانها الساحرة النابضة بالحياة، والجميل أنها سهلة الاستعمال والارتداء بالنسبة لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة، علما أنها صممت لنفسها ملابس فريدة من نوعها، يمكن ارتداؤها من خلال رجليها لأنها مقتنعة من فكرة "يجب ألا يكون الناس موجودين من أجل الملابس بل الملابس من توجد من أجل الناس".

التعليقات