أنت هنا

معرض الفيديو

طفلة بدون يدين تلعب البيسبول وتفوز بمسابقة خط

قد ينهار البعض أمام التحديات ويستيلم للأمر الواقع، بينما تخلق هذه التحديات عند البعض الآخر رغبة جامحة للإنطلاق نحو الإبداع والنجاح التفوق بغض النظر عن الظروف، فتراهم يتفوقون عليها ويتميزون على باقي أقرانهم. وهذا فعلاً ما حصل مع الطفلة الأميركية سارة هينسلي التي ولدت بدون يدين فأبدعت بلعبة البيسبول وفازت بجائزة أفضل خط في مسابقة Zaner-Bloser الوطنية الهادفة إلى تشجيع الأفراد والاهتمام بالخط اليدوي في ظل التراجع الذي يشهده هذا الفن. 

تمتلك سارة ذكاءً مكنها من تحدي الصعاب، حيث فازت بجائزة مسابقة "نيكولاس ماكسيم" في الكتابة بخط اليد لعام 2019، وتُمنح هذه الجائزة سنويًّا لطالبين من ذوي الاحتياجات الخاصة، وتبلغ قيمتها حوالي 500 دولار.

استطاعت سارة الكتابة باللغة الإنجليزية والصينية دون استخدام أطراف صناعية أو مساعدة من آخرين، وتمتلك القدرة على إمساك القلم بأطراف ذراعيها. وتهوى لعب البسيبول وتمتلك روحًا معنوية عالية تتحدى بها صعاب حياتها.

تابعوا هذا التقرير المصور الذي أجرته CBS Miami للحديث عن هذه الطفلة المعجزة..