دبي.جائزة سيدتي

مع احتلال الإعلام الرقمي مرتبة الصدارة وتراجع الإعلام المطبوع المتعارف عليه، تطرح جامعة ‫ولونغونغ في دبي تخصص وشهادة جامعية جديده من أجل تلبية الطلب المتزايد على المحترفين الماهرين والمؤهلين في مجال الإعلام الرقمي والاتصالات. 

تلبية للطلب المتزايد على الإعلام الرقمي

يقدم البرنامج البروفيسور المساعد الدكتور ويليام ف. سميث الثاني الذي تحدث بدوره عن البرنامج الجديد الذي يتم تقديمه وفقاً لمنهاج مبتكر ومرن. وقال: "الطلب شديد على أخصائيي الاتصالات الذين يتمتعون بمهارات إعلامية خصوصاً في سوق مثل الإمارات العربية المتحدة التي تتميز بجيل من الشبان المهتمين بالقطاع الإعلامي أشد الاهتمام. ومع تجديد التركيز على اعتماد الإعلام الرقمي، تبقى الحاجة إلى الشهادات المعترف بها التي تركز على المنهجيات المبتكرة الجديدة في توفير الإعلام الرقمي أهم من قبل. وإني أتطلع للترحيب بالمجموعة الجديدة من الطلاب في شهر سبتمبر". 

مجالات العمل بعد التخرج

 بعد التخرج والحصول على شهادة بكالوريوس في الاتصالات والإعلام، يستطيع الطلاب العمل في مجالات إبداعية متعددة مثل تصميم الألعاب وتطوير الرسوم المتحركة الرقمية، والاتصالات البصرية والتطبيقات الهاتفية، والإعلام الصحفي وتصميم الغرافيك، وتنظيم الفعاليات والتواصل الاجتماعي، والبث المباشر ووضع الاستراتيجيات للعلامات التجارية وغير ذلك من مجالات.

الاعتراف والتصديق

 تحظى شهادة البكالوريوس في الاتصالات والإعلام باعتراف وزارة التربية – شؤون التعليم العالي من خلال لجنة الاعتماد الأكاديمي. يمتد البرنامج على مدار أربع سنوات وسوف يبدأ في شهر سبتمبر من العام الجاري بحيث سيتمكن الطلاب من الاختيار بين الحصول على شهادتهم من جامعة  ‫ولونغونغ في دبي أو جامعة ‫ولونغونغ في أستراليا.

التعليقات