سيدتي وطفلك /صحة الطفل

أعراض مرض القلب عند الأطفال

أعراض مرض القلب عند الأطفال

 

جدول المحتوى

1-معلومات تهمك عن القلب

2-أسباب أمراض القلب عند الأطفال

3-أعراض مرض القلب عند الأطفال

4-أعراض شديدة الخطورة

5-أعراض قليلة الخطورة

6-كيفية الوقاية من مرض القلب عند الأطفال

مرض القلب من الأمراض الصعبة بدرجة كافية عندما تصيب البالغين، ولكنه يصبح مأساويًا بشكل خاص عندما يصيب حديثي الولادة ، ومشاكله تشمل تشوهات القلب، والالتهابات الفيروسية، وأحياناً يصاب الأطفال بأمراض القلب في وقت لاحق من مرحلة الطفولة. بسبب أمراض أخرى أو اضطرابات جينية معينة، لكن مع تقدّم العلم والطب أصبح من الممكن علاج هذه الاضطرابات، وبات في الإمكان أن يعيش الطفل المصاب بأمراض القلب حياة طبيعية دون معاناة... معنا الدكتور محمود عبد النبي استشاري أمراض القلب للتوضيح والشرح.

 

1-معلومات تهمك عن القلب

القلب مضخة الدم في الجسم

القلب مضخة الدم في الجسم، وهو مقسم إلى الجانب الأيمن والأيسر، ولكل منهما قسم علوي وسفلي

يقوم القلب بتوزيع الدم على جميع أنحاء الجسم لتوفير الأكسجين والمواد المغذية للنمو وقيام الجسم بوظائفه الطبيعية

حال حدوث أي خلل بأي من هذه الأجزاء أو العمليات تنتج أمراض القلب مثل: ضعف عضلة القلب أو تسارع ضربات القلب أو تباطؤها أو خلل في الصمامات

وبسبب التقنيات الحديثة، والتطور التكنولوجي للطب في العصر الحديث، يعيش الكثير من الأطفال المصابين بأمراض القلب حياة طبيعية بنشاطهم الاعتيادي، دون آثار سلبية

هناك العديد من الأطفال المصابين بأمراض القلب لا تظهر عليهم أعراض ولا يعلم آباؤهم بها إلا بالصدفة، وهناك أطفال تظهر عليهم الأعراض تدريجيًّا مع الوقت... وذلك مع نمو الطفل وتحركه، وظهور الإجهاد عليه

2-أسباب أمراض القلب عند الأطفال

اضطرابات في تكوين الجينات..أحد أسباب مرض القلب

في بعض الأحيان يكون هناك اختلال في جدران القلب كالثقوب، أو مشكلة في صمامات القلب، كأن تكون ضيقة أو مسدودة بالكامل

أو أسباب أخرى مثل تعطل ضخ القلب للدم بشكل طبيعي لوجود تشوه خلقي قلبي؛ وهو نوع من أمراض القلب يولد الأطفال به وله تأثير طويل المدى

وجود ثقوب في القلب، كالثقب في الجدران بين حجرات القلب، أو في الأوعية الدموية الرئيسية الخارجة من القلب

عدم انتظام ضربات القلب، ما يسبب نقصًا في فاعلية ضخ الدم؛ وهو تسارع ضربات القلب عن الطبيعي

وجود اضطرابات في تكون الجينات... والتي تؤثر على صحة الأم أو الجنين نفسه وتؤدي لظهور اختلالات في القلب لدى الجنين

استخدام الأم لبعض الأدوية التي يمنع استخدامها في فترة الحمل، وعادة ما تكون دون استشارة الطبيب

كما تلعب العوامل البيئية المحيطة دوراً مهماً في حدوث اختلالات في القلب لدى حديثي الولادة كالتدخين الفعلي أو التدخين السلبي للأم

لغط القلب: وهي أصوات تصدر كالصفير أو الحفيف، بسبب اضطراب تدفق الدم في القلب، وعادة لا يكون لغط القلب مؤذيًا لكنه قد يشير لمشكلة كامنة في القلب

3-أعراض مرض القلب عند الأطفال

 آلام الصدر.أحد أعراض مرض القلب

ازرقاق حول الشفتين أو بالجلد أو في الأطراف، خاصة مع البكاء أو بذل مجهود

صعوبات في الرضاعة أو تناول الطعام، واللهث والتعرق وقت الطعام. صعوبة التنفس وسرعته. النمو البطيء

وصعوبة اكتساب الوزن. شحوب الجلد. الإجهاد والتعب عند بذل مجهود، وعجز الطفل عن مجاراة زملائه عند اللعب

فقدان الوعي والإغماء في بعض الحالات، خاصة عند ممارسة التمارين. التشنجات في بعض الحالات النادرة. الشكوى من آلام الصدر، خاصة بعد بذل مجهود

4-أعراض شديدة الخطورة

أعراض مرض القلب..شديدة أو قليلة الخطورة

وتبدأ عند الأطفال مباشرة بعد الولادة أو خلال الأشهر الأولى من الحياة، وتشمل أعراض مرض القلب مجموعة من التغيرات التي تَمَس الجلد والعينين والأرجل والبطن والتغير في وزن الجسم

لون الجلد الباهت أو المزرق

التنفس بشكل سريع ويكون نفساً ضحلاً لا يملأ الرئتين بالهواء اللازم والكافي

حدوث انتفاخ في الأرجل أو منطقة البطن

حدوث انتفاخ أسفل العينين

نقص في الوزن أو اكتساب الوزن بشكل بطيء جداً

5-أعراض قليلة الخطورة

الشعور بالتعب بسرعة ..أحد أعراض مرض القلب

   

عادة ما يتم تشخيص مشاكل القلب الناتجة عن تشوهات خلقية عند الأطفال في مرحلة متقدمة نوعاً ما من الطفولة وليس عند الولادة؛ لأنه من الممكن أن لا يظهر على الطفل أي من أعراض مرض القلب عند الأطفال أو العلامات إلا مع تقدم العمر

ومن هذه الأعراض: الإصابة بضيق في التنفس بسرعة عند ممارسة أي نشاط رياضي حتى وإن كان بسيطاً

الشعور بالتعب بسرعة عند ممارسة أي نشاط حركي

الغياب عن الوعي في حال ممارسة تمارين رياضية قوية

حدوث انتفاخ في الأرجل أو الأيدي أو القدمين

6-كيفية الوقاية من مرض القلب عند الأطفال

 

ضرورة أخذ التطعيمات قبل حدوث الحمل

 

من المستحيل منع اختلالات القلب عند الأطفال من الحدوث، ولكن هناك العديد من الطرق التي يمكن فعلها للتقليل من خطورة إصابة الطفل بأمراض القلب 

مثل: إصابة الأم بالحصبة أثناء الحمل قد تخلق اختلالات في القلب لدى جنينها؛ لذلك فمن الضروري التأكد من أخذ مطعوم الحصبة قبل حدوث الحمل

وإذا كانت الأم تعاني من أمراض مزمنة مثل مرض السكري فلابد من العمل على ضبط مستوى السكر في الدم ضمن الحدود الطبيعية، لمنع حدوث اختلالات في القلب لدى الجنين

إذا كانت الأم تعاني من مرض التشنج العصبي، فلابد من استشارة الطبيب حول الأدوية المستخدمة؛ لاحتمال تبديلها بأدوية أخرى أقل خطورة على الجنين.

على المرأة الحامل تجنّب استنشاق الروائح المنبعثة من مواد التنظيف والدهان، ولا يجوز تناول أي دواء دون استشارة الطبيب المختص كما يمنع التدخين خلال فترة الحمل بأي كميات كانت.

كما يجب على الحامل تناول حبوب الفوليك أسيد 400 ملغم قبل وأثناء فترة الحمل؛ لضمان التطور المناسب للجهاز العصبي لدى المولود الجديد؛ لمنع حدوث اختلالات وأمراض في القلب

 

 

X