لايف ستايل /منازل المشاهير

صور مصيف عائلة أوباما المُباع

مصيف عائلة أوباما Obama بيع بـ15 مليون دولار أمريكي
في مصيف أوباما Obama المُباع، تتوزَّع الجلسات الخارجية حول حوض السباحة
ديكورات بسيطة طغى على مصيف أوباما Obama المُباع
الألوان الفاتحة تزيد من فسحة مصيف أوباما Obama المُباع
إطلالات جذَّابة من مصيف أوباما Obama المُباع
الرخام يكسو أساسيَّات الحمام، في مصيف أوباما Obama المُباع
واجهات مصيف أوباما Obama المُباع، مكسوَّة بزجاج شفَّاف
ديكورات غرفة النوم الرئيسة بسيطة، في مصيف أوباما Obama المُباع
عائلة الرئيس الأمريكي السابق أوباما Obama

بعد ثلاث سنوات على عرض هذا المصيف الخاص بعائلة أوباما Obama، ها هو يُباع أخيرًا مقابل 15 مليون دولار أمريكي.

كانت ملكيَّة مارتا فينيارد، حيث كان الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما وأفراد عائلته يقضون أسبوعين كلَّ صيف، عُرض للبيع للمرَّة الأولى في سنة 2015، مُقابل 22.5 مليون دولار أمريكي.

ثمَّ، انخفضت قيمة العقار إلى 19.12 مليون دولار، ليستقر أخيرًا عند عتبة 17.75 مليون دولار في سنة 2017. وهو يمتدُّ على مساحة 9.5 فدَّانًا، إلى جانب رصيف للقوارب، مع إمكانيَّة الوصول إلى الشاطئ بسهولة بواسطة زورق التجديف، كما يمكن للمالكين الجدد السباحة في المسبح الضخم.

ويضمُّ العقار رواقًا كبيرًا مغطَّى، فضلًا عن العديد من الشرفات الخارجيَّة، والمساحات الداخليَّة الممتدَّة على مساحة 647 مترًا مربعًا، موزَّعة على ستِّ غرف نوم وخمسة حمَّامات، فضلًا عن توافر أرضيات الحجر الجيري.

يتلوَّن الديكور الداخلي بألوان فاتحة، كما تتسلَّل ألوان الصيف المبهجة من خلال الاكسسوارات واللوحات المُعلَّقة على الجدران البيض.

وتنفتح الجلسات الداخليَّة مباشرةً على المساحة الخارجيَّة، وذلك عبر واجهات الزجاج الشفَّاف الضخمة.

ديكورات غرفة النوم الرئيسة بسيطة، مع طغيان اللون الأبيض على الأساسيات، وحضور مقعد وثير مكسو بالجلد البني. كما تكثر اللوحات المعلقة على الجدران.


في الحمَّام، يلعب الرمادي الفاتح دور البطولة في توسيع المساحة، حيث يكسو الرخام حوض الغسل ومساحة الـ"دش" المنفصلة بلوح من الزجاج الشفَّاف، فضلًا عن أسطح حوض الغسل.


تتوزَّع الجلسات الخارجيَّة حول حوض السباحة، فضلًا عن تخصيص ركن لتناول العشاء ليلًا على ضوء الشموع، في أجواء رومانسية حالمة.

 

ألوان وديكورات جريئة في فيلا أشر Usher

ديكورات بيج فخمة بقصر تومي هيلفيغر بـ"جرينويش"

شقة ألفريد هيتشكوك المتواضعة في "كنسينغتون" للبيع

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X