صحة ورشاقة /الصحة النفسية

غيّري حياتكِ وتخلّصي من الاكتئاب ببضع خطوات

فكري بالبحث عن السعادة الحقيقة
راقبي الجمال من حولكِ على نحو أكثر
تخلصي من التوتر والاكتئاب

هل تعانين التوتر والاكتئاب؟ تبحثين بالطبع عن السعادة الحقيقية؟ إليكِ بضع خطوات تساعدكِ على تحقيق ذلك برأي علماء النفس:

احتفظي بجدول للخطط والمواعيد
دعونا نواجه الحقيقة: الحياة عبارة عن ماراثون، ونركض طوال اليوم من التزام إلى آخر، ونحن بالكاد نلتقط أنفاسنا، ولكن عندما يكون لديكِ جدول للخطط والمواعيد، فمن شأن ذلك أن يساعدكِ على إدارة وقتكِ بشكل أفضل، والتخطيط مسبّقًا والتخلص من التوتر.

اصنعي قوائم
من السهل جدًّا أن ننسى ما نحتاج إليه، لذلك فإنَّ صنع قائمة لا يضمن لكِ أن تنجزي جميع ما تحتاجين إلى إنجازه فقط، وإنما كذلك أن تختبري الشعور بالإنجاز.

راقبي الجمال من حولكِ على نحو أكثر
في عالم يبدو فيه الجميع ملتصقين بشاشاتهم، ابذلي جهدًا لتري ما حولكِ، اِذهبي بسيارتكِ لتشاهدي وتستمتعي بشروق أو غروب الشمس على سبيل المثال.

حددي ليلة للخروج في موعد مع الشريك
يقول الباحثون إنّ الأزواج الذين يقضون معًا وقتًا مرة واحدة على الأقل في الأسبوع، أكثر ميلًا إلى القول إنهم سعداء في زواجهم، بحوالى ثلاثة أضعاف ونصف من غيرهم. كما أنهم أكثر رضا واكتفاء من الناحية الجنسية، بحوالى 3 أضعاف ونصف، مقارنة بالأزواج الذين لا يخصصون وقتًا لبعضهم البعض. لذلك خذي هذه الملاحظة من الأزواج السعداء، وتناولي العشاء مع زوجكِ في الخارج مرة واحدة في الأسبوع، أو اذهبا معًا إلى مركز اللياقة البدنية.

ابدئي بكتابة يوميات تعبّرين فيها عن شكركِ وامتنانك
قبل أن تأوي إلى الفراش، أو تنهضي منه، حاولي أن تكتبي أمرين تعبّرين فيهما عن امتنانكِ بشأن ذلك اليوم، وربما تصبح هذه العادة جزءًا من يومك.

احصلي على المزيد من الثقافة
قومي بزيارة المتحف أو مهرجان شعبي أو فيلم وثائقي، أو أيّ شيء آخر خارج يومياتكِ المعتادة، فهذه خطوة جيدة لمعرفة الثقافات المختلفة والتخطيط الشخصي لكل من حولك.

أعيدي الاتصال مع أصدقائكِ القدامى
لمَ لا؟ ففي عالم يعمل فيه الجميع باستمرار على التواصل والاتصال مع أصدقاء جدد على الإنترنت، ثمة أمر فريد صدقًا بشأن التواصل مع الأصدقاء القدامى وإنعاش الذكريات معهم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X