أزياء /أخبار أزياء

فان كليف أند آربلز ترعى بشكل حصري أوبرا دبي

رسم لمشبك Patrimony يعود لعام 1953 من دار Van Cleef & Arpels
مشبك Patrimony يعود لعام 1953 من دار Van Cleef & Arpels

في خطوة تحتفل بالأواصر المميزة بين دار "فان كليف أند آربلز" Van Cleef&Arpels وعالم فنون الباليه والرقص، تفتخر دار المجوهرات بالإعلان عن شاركتها الحصرية مع دار دبي للأوبرا لدعم فنون الباليه والرقص.
ومن المتوقع أن تقدّم دار دبي للأوبرا مجموعة من العروض الاستثنائية تتنوع بين الباليه وفن الرقص، وذلك في المركز الفني متعدد الاستخدامات للفنون المسرحية. وستسقبل القاعة أول عرضيت فيها للباليه الكلاسيكي، وهما "كوبيليا" و"جيزيل". بالاضافة الى المزيد من العروض الفنية المقررة لعام 2016.
ولطالما حرصت دار "فان كليف أند آربلز" Van Cleef&Arpels على أن يتناغم حسّ الجمال والانسجام لديها مع سعيها الدائم نحو الكمال حيث اشتهرت بتقديرها وتكريمها لفن الرقص الرفيع ضمن إبداعاتها الموسمية واعتباره أحد مصادر إلهامها الرئيسية. فقد صمّمت الدار أول مشابك الباليرينا "راقصات الباليه" عام 1940 في نيويورك بطلب من لويس آربلز الذي كان يعضق فنون الباليه والأوبرا، لتصبح هذه الابتكارات مسعى هواة جمع التحف والمجوهرات الرقية وأبرز أركان تصاميم فان كليف أند آربلز.
ومن جهة أُخرى تسعى الدار الى تعزيز علاقتها الوثيقة بالرقص والإبداع مثل رعاية أوبرا بارس الوطنية، وجائزة فيدورا "فان كليف أند آربلز" Van Cleef&Arpels للباليه.
لذا فإن هذه العلاقة المميزة بين الدار ودار دبي للأوبرا تضيف فصلاً جديداً آسراً لهذه الرواية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X