أسرة ومجتمع /شباب وبنات

في مرحلة البلوغ.. كيف تصارحين والدتك؟

في مرحلة البلوغ.. كيف تصارحين والدتك؟

أنا عمري 13 سنة عندي مشكلة، وهي أنني أخشى حقاً أو أخجل من القول لأمي عن التغيرات الجسدية التي تحصل في جسمي، لدرجة أنني لم أخبرها عن دورتي الشهرية، والتي مضت عليها فترة تعادل سنتين، وهي لا تعلم بذلك؛ فلذلك أسألك عن الحل الصحيح للتغلب على خوفي، وأن أواجه أمي بصراحة.
«زازا»

النصائح والحلول من خالة حنان:

1ـ طبعاً يا حبيبتي، واجهيها فهي تبدو مثلك تخجل من مصارحتك، وهناك كثير من الأمهات لم يتربين على المصارحة.
2ـ هذا للأسف وضع يشمل العديد من الأمهات والبنات في مجتمعاتنا العربية، ويبدو أن الجيل الجديد أوفر حظاً في المعرفة والتصرف.
3ـ مجرد قدرتك على كتابة رسالة لي لطرح ها الموضوع، يعني أنك الأقوى؛ ولهذا فسارعي بالحديث مع أمك وتأكدي أنها ستكون بداية صداقة قوية تستمر معكما في السنوات المقبلة بإذن الله، ولا بأس من استمالتها للبحث معك في الإنترنت، وقراءة المعلومات العلمية والنفسية عن فترة المراهقة، وأتصور أنكما ستنجحان بذلك إلى حد كبير؛ فاغتنمي هذه الفرصة؛ لتكسبي نفسك وأمك معاً، بإذن الله.

 

وللبنات اللاتي يبحثن عن رأي صادق وحلول لمشاكلهن "خالة حنان" عادت لتدعم كل الفتيات وتقدم لهن الحلول، راسلوها عبر إيميلها الخاص  [email protected]

 

حقوق نشر المشاكل وحلولها محفوظة

يمنع نشر أي مشكلة أو حل  من دون إرفاقها بالعبارة الآتية:

(عن خالة حنان: مجلة سيدتي).. وأي نقل لا يلتزم بهذه الإشارة يقاضى قانونياً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X