لايف ستايل /اتيكيت

"اتيكيت" تقديم العيدية

في حال أعطى قريب عيدية لأبنائنا، وليس لديه أبناء، يفضل ردّها على شكل هدية بعد العيد
العيدية، من طقوس العيد المحببة للأطفال
من الضروري أن تكون النقود بحالة جديدة، وإذا أمكن أن تعطر لتبقى عالقة بذاكرة الأطفال
إذا كانت العيدية نقدية، فيجب وضع كل مبلغ في ظرف مكتوب عليه اسم الشخص
اجتماعات العائلة ميزة عيد الفطر
من المفضّل وضع النقود داخل ظرف باللون الزهري، إذا كانت العيدية ستقدّم إلى بنت صغيرة أو مراهقة

عيد الفطر على الأبواب، وهو يُعرف باجتماعات أفراد العائلة. ومن طقوسه المحببة، خصوصًا عند الأطفال، تلقي العيدية والهدايا. ولذا، تعدّد المدرّبة والاستشارية الأسرية ريما باجابر، القواعد التي يجب اتباعها عند تقديم العيدية للأطفال، بعيدًا عن الإحراج، لا سيما إذا كان هناك عدد لابأس به من الأطفال في العائلة الواحدة.

| إذا كانت العيديّة نقدية، فيجب وضع المبلغ في ظرف مكتوب عليه اسم الشخص، لتفادي إحراج الطرف الآخر وإلزامه إعطاء أبنائنا المبلغ نفسه. ومن الأمور المحبّبة اختيار ظرف باللون الزهري أو البنفسجي للبنات، وبالأزرق أو الأخضر للأولاد.
| يجب أن تكون النقود بحالة جديدة، وإذا أمكن أن تعطّر لتبقى عالقة بذاكرة الأطفال.
| يُفضّل تقسيم العملات لفئات مختلفة، لتسهيل توزيع العيدية على الأطفال والمراهقين.
| من الممكن إلصاق قطعة من الشوكولاتة على الظرف، فالأطفال يحبون الحلويات.
| في حال إعطاء قريب العيدية لأبنائنا، وليس لديه أبناء، يفضّل ردّها على شكل هدية بعد العيد.

أضف تعليقا

X