أسرة ومجتمع /شباب وبنات

كيف تستعيدون نظام نومكم المبكر؟

الاستيقاظ مبكراً
محاربة النعاس
الخروج للنزهة
كيف تستعيدون نظام نومكم المبكر؟
الانشغال في الأعمال

في العديد من أمور الحياة، التي تتطلب تحقيق إنجاز أو تستحق بذل جهد مكثف، لابد من إصلاح كافة نقاط الخلل التي تواجهونها خلال يومكم، فنظام النوم المجدول في الحقيقة يسهل عليكم العديد من مهامكم اليومية، بالإضافة إلى الراحة التي ستحصلون عليها طوال اليوم.
المرشدة الاجتماعية أ. نورة شثري تطرح عليكم من خلال السطور التالية عدداً من الحلول التي تساعدكم في استعادة نظام نومكم مبكراً:
• الاستيقاظ مبكراً: إن أردتم استعادة نظام نومكم، الذي أفسد بسبب الإجازة مثلاً، يمكنكم الاستيقاظ في هذا اليوم مبكراً جداً، والقيام بممارسة أعمالكم بشكل بطيء حتى لا تشعروا بالفراغ الذي يدعوكم للنوم، وما أن يحل وقت الليل، إلا والنعاس ينتابكم من جديد، وبهذا ستجدون أنكم استعدتم نظام نومكم بشكل تلقائي.
• محاربة النعاس: حاولوا قدر استطاعتكم محاربة النعاس، إما عن طريق التحدث إلى أحد الأصدقاء، أو الذهاب إلى التسوق.
• الانشغال في الأعمال: حاولوا خلق مجموعة من الأعمال لديكم أو إنجازها بشكل بطيء لكي يكون يومكم مليئاً بالمهام التي لا تحدب لكم النعاس، بالتالي لن تحل ساعات النوم إلا وأنتم تشعرون بالنعاس الشديد، مما سيسهل عليكم النوم بكل راحة وهدوء.
• الخروج للنزهة: خروجكم للتنزه سيخلق جواً بعيداً عن النعاس، خصوصاً إن كانت النزهة إلى مكان يتطلب منكم الاستكشاف والبحث والتفكير كالذهاب إلى حديقة معالم، أو حديقة تراث، أو حديقة حيوانات، جميعها ستجعل النعاس يتجنبكم لفترة، وفور وصولكم إلى المنزل، سيعاودكم النعاس، بالتالي ستخلدون للنوم بكل راحة.
• تناول الخس: أثبتت العديد من الدراسات أن تناول الخس قبل النوم بساعة أو ساعتين سيفرز أنزيمات تؤثر على الجزء المسؤول عن النوم والنعاس في الدماغ، بالتالي إن أردتم استعادة نظام نومكم، يمكنكم تناول الخس كثيراً خلال اليوم حتى تخلدوا للنوم بكل سهولة.
• الابتعاد عن المنبهات: المنبهات تجلب لكم الأرق، وهو من أكثر الأمور المزعجة خلال اليوم، بالتالي ستذهبون للنوم وأنتم تعانون من النعاس الشديد، لكن سيحيط بكم الأرق الذي يفسد عليكم جميع ما قمتم بالترتيب له.
• ممارسة الرياضة: في حال كنتم من محبي الرياضة، بإمكانكم ممارستها قبل نومكم بساعة إلى ثلاث ساعات؛ لأن الجسم بعد ممارسة الرياضة يشعر بالاسترخاء التام الذي يجعلكم تخلدون للنوم بصورة سريعة، وبالتالي ستبدأون باستعادة نظام نومكم من تلقاء أنفسكم.
• الابتعاد عن الهاتف: إن جلوسكم أمام شاشات هواتفكم أو الأجهزة الأخرى سيجلب لكم النعاس بكل تأكيد، وبالتالي ستفقدون الخطط التي قمتم بترتيبها خلال يومكم حتى تستعيدوا نظام النوم بشكل مبكر كالعادة.
• السباحة أو الاستحمام: عند قيامكم بالسباحة أو الاستحمام، فإن الدورة الدموية لديكم ستشعر بالحيوية والنشاط، وبالتالي لن تشعروا بالنعاس الذي سيداهمكم خلال يومكم، لكن يجب أن يكون الماء فاتراً، واحذروا من الماء الدافئ؛ لأنه يصيبكم بالراحة والنعاس.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X