أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

مسن يدفع حياته ثمناً لشهادته في قضية ميراث

مسن يدفع حياته ثمناً لشهادته في قضية ميراث
جريمة بسبب ميراث

لم يكن يتخيل المسن "محمد السعيد إبراهيم" (75 سنة) أن شهادته في قضية ميراث أمام المحكمة ستكون سبباً في مقتله بعدة طعنات داخل منزله في منطقة الساحل شمال العاصمة القاهرة، كما لم تسلم زوجته من الإصابة على يد المتهم.

القاتل نجح في الهروب من مكان الجريمة ولم يتمكن الجيران من الإمساك به، لكن مباحث القاهرة تمكنت من ملاحقته والقبض عليه بعد 24 ساعة من الجريمة.

وبينت التحقيقات أن مشاجرة وقعت بشارع زين العابدين في ميدان الخلفاوي وبالانتقال الى المنطقة تم العثور على جثة محمد السعيد إبراهيم أبو الأنوار وإصابة زوجته "ناهد محمد هلال المصري" (72 سنة) بطعنات متفرقة بالجسم وتم نقلهما إلى المستشفى.

وبالاستماع إلى شاهدين في القضية أقرا بأنهما حال تواجدهما بمحل سكنهما تنامى إلى مسمعهما صوت استغاثة المجني عليهما وشاهدا المدعو "متولي علي متولي علي عامر" (63 سنة) وهو مقيم بالدور الرابع بذات العقار.

وبعد توقيفه عثر مع المتهم على السلاح أبيض المستخدم في ارتكاب الجريمة، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة انتقاماً من المجنى عليه الأول لقيامه بالشهادة ضده فى قضية خلاف على ميراث بين المتهم وشقيقته.

واعترف المتهم انه توجه إلى محل إقامته واختبأ بسلم العقار وبحوزته السلاح الأبيض، وفور عودة المجني عليه هاجمه ولم يتركه إلا جثة هامدة وعندما تدخلت زوجة الضحية للدفاع عنه سدد لها المتهم طعنتين في يديها وفر هارباً.

أضف تعليقا

X