لايف ستايل /رفاهية

صور: يخت بطول 90 مترًا من تصميم زها حديد

مصادر الإلهام في فكرة اليخت بحسب حديد، تعتمد على أشكال الأحياء البحريَّة والتصميم الديناميكي السائل
المهندسة المعمارية العراقية الراحلة زها حديد
سطح اليخت يُمثِّل شبكة عظمية تختلف في السماكة، وتربط أرجاء اليخت في شكل غير عادي
لقطة لدواخل اليخت المبتكر
الفخامة والابتكار سمتا يخت "جاز"
زها حديد قامت بربط طبقات اليخت، عن طريق منافذ ومنحدرات داخليَّة
اليخت "السوبر" يمتد على طول 90 مترًا

قد يبدو هذا اليخت غريبًا في تصميمه، ولكنَّه يُمثِّل صيحة في عالم اليخوت. وسوف تبني شركة "بلوم فوس" الألمانيَّة، خمسة من هذه اليخوت "السوبر" في الشهور المقبلة، تعتمد على التصميم الأصلي لفكرة المُصمِّمة العراقية العالميَّة الراحلة زها حديد، وتختلف في التفاصيل العمليَّة.

تطلق الشركة اسم "جاز" على أوَّل هذه اليخوت الخمسة الذي دخل مرحلة التصنيع. وتقول الشركة إنَّها تأبلملك خبرة سابقة في بناء اليخوت "السوبر"، وكان أحدها لرئيس شركة "أبل" السابق ستيف جوبز. أمَّا زها حديد فقد صمَّمت فكرة يخت "سوبر" للثري الأميركي كيني شاكترز. التعاون بين المهندسة الراحلة حديد و"بلوم فوس" الألمانية التي تعمل من ميناء "هامبورغ "، اعتُبر سابقة مُميَّزة لكلٍّ منهما، وهو فتح آفاقًا جديدة في تصميم اليخوت الفخمة. ومن ناحية حديد، فإنَّ تصميم اليخوت يختلف جذريًّا عن التصميم المعماري، لأنها تتعامل مع مناخ ديناميكي يتطلب هندسة مغايرة وهيكليَّة مختلفة توفر الراحة، وجمال التصميم وتفوُّق النوعيَّة. وقد عُرض اليخت الجديد في معرض "دافيد جيل" الذي أقيم أخيرًا في لندن.

 

طول اليخت يبلغ 128 مترًا. علمًا بأنَّ حديد قدَّمت الفكرة من خلال شركة متخصِّصة لتصميم اليخوت اسمها "يونيك سيركل"، في تعاون حصري مع "بلوم فوس"، لإنتاج خمسة يخوت سوبر طول كل منها 90 مترًا، تستخدم فلسفة التصميم الأصلي، وتضيف المعالم الفنيَّة التي يتطلَّبها يخت فعلي يجوب المحيطات.
يُمثِّل سطح اليخت شبكة عظمية تختلف في السماكة، وترتبط أرجاؤه في شكل غير عادي، ما يُمثِّل دعمًا لطبقات اليخت كافة. وفيما يعتمد التصميم التقليدي لليخوت نظامًا مُحدَّدًا للطبقات، قامت حديد بربط الطبقات عن طريق منافذ ومنحدرات داخليَّة تعبر أرجاء اليخت. وتمَّ تطبيق أفكار اليخت التجريبي في اليخوت العمليَّة الخمسة قيد الإنتاج.

سوف يتمُّ بناء اليخوت الأربعة الأخرى، بتصاميم داخلية تتناسب ومُتطلِّبات المشترين. وكانت عمليَّة التصميم مشتركة بين "استوديو زها حديد" و"بلوم فوس". وقد عملت الشركتان معًا من أجل حلِّ التحدِّيات التقنية التي واجهت التصميم  الجديد، وذلك بهدف الحفاظ على التصميم الأصلي، من دون تغيير كبير.

هل أعجبكم اليخت الفريد في تصميمه؟ شاركونا تعليقاتكم...

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X