لايف ستايل /تكنولوجيا وسيارات

جديد "هونر": معالج جرافيكس سيحقق ثورة في الأجهزة المتحركة

نائب رئيس علامة "هونر" كريس سان بايغونغ

أعلنت "هونر" أخيرًا عن تقنية معالج الجرافيكس فائق الدقة؛ تُسرِّع هذه التقنية الثوريَّة، التي تمتاز بقدرتها على الدمج الكامل بين الأجهزة والبرمجيات، المعالجة الرسومية في الهواتف المتحرِّكة، وتُعزِّز كفاءتها، مانحة المستخدمين حول العالم تجربة أكثر سلاسةً وسرعةً. ومن المعلوم أنَّ الطلب على المعالجة الرسومية ارتفع، خلال السنوات العشرة الماضية، ارتفاعًا ملموسًا، فيما تطوَّرت دقَّة العرض من الـVGA إلى 1080 بيكسلًا، لتصل أخيرًا إلى تقنية 4K.

قال نائب رئيس علامة "هونر" كريس سان بايغونغ: "تحرص "هونر" على الاستمرار في تحقيق التجارب الأفضل لعملائها"، مُضيفًا أنَّ "الابتكار الجديد المتمثِّل في معالج الجرافيكس فائق الدقَّة، سيُعزِّز الأفضليَّة التسويقيَّة عبر رفع كفاءة المعالجة الرسومية، وتقديم تجربة سلسة لا مثيل لها في استخدام الأجهزة المتحرِّكة".

ومعلوم أنَّ الألعاب الإلكترونيَّة الخاصَّة بالأجهزة المتحرِّكة تُهيمن على مجال الألعاب، وقد أصبحت هذه الألعاب مُتعدِّدة اللاعبين، وتحتاج إلى قدرات ضخمة للمعالجة الرسوميَّة على الهواتف الذكية. وهناك أيضًا العديد من التقنيات والتطبيقات المتطوِّرة، التي تحتاج إلى قدرات عالية في المعالجة الرسومية، ومن بينها: الواقع المعزَّز والواقع الافتراضي وعرض الصور– والتي أصبحت ذات أهميَّة متزايدة على الهواتف المتحرِّكة. ولطالما واجهت وحدة المعالجة الرسومية في منصَّات الأجهزة المتحرِّكة سلسلة من القيود التقنيَّة، كالتخزين وانتشار الحرارة واستهلاك الطاقة، ممَّا يزيد من التحدِّيات المفروضة على مطوِّري الهواتف الذكية، فيما يسعون لمواكبة الطلب المرتفع على المعالجة الرسومية في الأجهزة المتحرِّكة. وفي هذا الإطار، ستكون تقنيات معالج الجرافيكس فائق الدقة من "هونر" مفيدة لألعاب الأجهزة المتحرِّكة، التي تتطلب كفاءة عالية في المعالجة الرسومية لتحسين السرعة وتعزيز تجربة المستخدمين بشكل كبير. وستصبح هذه التقنيات من "هونر" جوهر قدرات الهواتف الذكية، لتُحقِّق بالتالي تكاملًا ممتازًا بين الهواتف وبرمجيات واجهة المستخدم، إلى جانب السلاسة في استخدام رسوميات الطبقة العلويَّة. وبالإضافة إلى ما تقدَّم، تدعم التقنية الجديدة من "هونر" الواقع ينالمعزَّز والافتراضي في المستقبل، كما يمكن تطبيقها في قطاعات عدَّة، تشمل: التعليم الافتراضي والتسوُّق عبر الإنترنت والاستشارات الطبيَّة عن بعد لتحقيق التجربة البصريَّة الأفضل للمستخدمين.
إشارة إلى أنَّ تقنية معالج جرافيكس فائق الدقة استُخدمت للمرَّة الأولى في هاتف Honor Play، الذي انطلق في بكين، قبل تطبيقها تدريجيًّا في هواتف "هونر" الأخرى، مثل: Honor 10 وHonor View 10 وHonor 9 Lite وHonor 7X. كما ستكون التقنية مفتوحة لمستخدمي "هونر" حول العالم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X