أسرة ومجتمع /أنت و العمل

طرق تحقق بها الشركات سعادة الموظفين

إن بيئة العمل الإيجابية تخلق فريقاً أكثر إنتاجية
المكافآت من أهم عوامل تحفيز الموظفين

لا شك بأن بيئة العمل الإيجابية تخلق فريقاً أكثر إنتاجية، فالموظف الراضي عن عمله أحد أهم عناصر نجاح الشركات، ولكن قد يتصور البعض بأن الزيادة في الراتب هي الخيار الوحيد لتحقيق سعادة الموظفين، وهذا غير صحيح ففي بعض الأحيان المال لا يشتري السعادة.

"سيدتي" رصدت خمسة من أهم طرق تحقق بها الشركات سعادة الموظفين، بحسب "بيت كوم" أكبر موقع للوظائف في الشرق الأوسط.

• تقديم فوائد تتخطى الراتب
وذلك باتباع أساليب أخرى من شأنها أن تدعم الراتب، كتقديم مستوى إضافي من التأمينات من أجل حماية مدخول الموظفين، اعتماد الرعاية الصحية للأسنان والعيون، تقديم عضوية لطاقم العمل في النوادي الرياضية، إضافة الى كل ما يٌشعر الموظف بأن شركته تهتم به وبصحته.

• مكافأة المهنيين
فالإنجازات والمكافآت من أهم العوامل لتحفيز الموظفين، ومن أمثلة ذلك تقديم قسائم شرائية، يوم عطلة أو تذاكر لحضور عرض ما، وذلك لأن التقدير والمديح له أبعد الأثر الإيجابي في نفوس الموظفين.

• الشفافية في العمل
وهذه من أهم عوامل الرضى الوظيفي، لأن الموظف يريد أن يعرف بالتحديد ما يتعين عليه القيام به في العمل، إضافة لرغبته في الاطلاع على الوضع المالي الفعلي للشركة، وهذا لا يتم إلا من خلال التواصل الصريح والمفتوح بين الموظفين والإدارة.

• جعل الموظف جزءً من الصورة الأكبر
بأن تتاح أمام الموظف فرصة لتحقيق التغيير من خلال عمله، ويتم ذلك عن طريق التواصل المتواصل والواضح حول أخر مجريات الشركة، والتوجيه الفردي والجماعي، إضافة للصورة الشاملة حول اتجاهات الشركة، وبذلك يشعر العامل بأنه جزء من هدف أسمى وأعمق.

• طلب رأي الموظفين
عن طريق إجراء استبيانات داخلية لمعرفة مستوى الرضا الوظيفي في الشركة، لأن المعلومات التي يتم الحصول عليها من خلال هذه الاستبيانات هي التي سوف توجه الشركة إلى الطريق الصحيح لبناء بيئة عمل ايجابية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X