سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

علمي طفلك إصلاح ذات البين

الصلح لا يكون فقط بين الأصدقاء

من القيم المهمة والأصيلة في مجتمعنا العربي والإسلام، مبدأ وقيمة إصلاح ذات البين، فهذه الخصلة الحميدة يجب غرسها في نفوس أطفالنا؛ لنرسخ قيم العدل والحياد والفطنة. تدلك معلمة التربية الإسلامية «إيمان الغامدي» على الطريقة التي تغرسين فيها هذه الصفة في طفلك.


- علمي طفلك أن الصلح لا يكون فقط بين الأصدقاء أو الأهل، بل بين الناس جميعًا، وديننا يحثنا على التعامل مع الأفراد كفرد واحد وإخوة؛ لا فرق بينهم، وقولي لطفلك حتى يشب على فكرة الإصلاح بين المتخاصمين: «يجب عليك أن تصلح بين إخوتك وأصدقائك، وألا تدع أي شقاق يحدث بينهم».


- أوضحي له أن قيمة الإصلاح عند الله عز وجل كبيرة، كالصدقة والصيام، ويترتب عليها ثواب عظيم، ومن هنا وجب عليكِ تشجيعه على إصلاح المتخاصمين؛ حتى يحصل على الأجر والثواب العظيم من الله، مثلما تشجعينه على فعل الفروض.


- اربطي فكرة تقوى الله عنده بالقيام بدوره في حل الخلافات بين أقرانه والصلح بينهم، وأن هذا واجب عليه؛ حتى يرضى الله عنه، ويعتبره من المتقين المصلحين.


- اشرحي له قيمة الإصلاح في ديننا الحنيف، ومن هنا سينشأ الطفل على أن التصالح مع الآخرين والإصلاح بينهم هو شيء محبب عند الله عز وجل، وأنه ينشر الخير والسلام بين الناس، وهكذا ستكون حياتنا جميعًا أفضل.

 

لا تفوتي قراءة تفاصيل "عناوين أماكن ترفيهية للأطفال" ومواضيع أخرى عن التغذية والصحة في العدد 40 من "سيدتي وطفلك" في الأسواق

أرسلي كل استفساراتك التي تتعلق بالحمل والولادة وتربية الاطفال على الإيميل الآتي [email protected]  لتفيدك سيدتي وطفلك من خلال اختصاصييها. 

X