أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

عجائب الأطعمة الشعبية في العالم

إيساو فلبيني
تونا مُقَل العيون في اليابان
كاسو مارزو سردينيا
بيض البالوت

تُعتبر المأكولات الشعبية من صميم ثقافات الشعوب، لذلك نجدها تنتشر في الطرقات؛ فهي قد صُنعت خصيصًا لتُناسب جميع فئات المجتمع، وتتنوع أصنافها ويُقبل على تناولها العامّة من الناس أكثر من غيرها؛ بسبب وفرة مصادرها وسهولة صنعها وإعدادها، ولذلك حين تتجول في دولة ما سوف ترى العديد من عربات الطعام والمطاعم الصغيرة في الأزقّة، فحاول اختيار إحداها لتجربة الطعام التقليدي الأصلي لهذا البلد، ولكن احذر.. فبعضها قد يكون غريبًا للغاية كما سترى الآن.

بيض البالوت
هي أكلة آسيوية لها شعبية كبيرة، وتنتشر في الفلبين، وهي عبارة عن بالوتات بيض البط المُلقح الذي صار عمره أسفل البطة الراقدة 18 يومًا، أو في الفقّاسة الصناعية، ويتم سحب البيض والتأكد من نمو الجنين داخله "منقار ورأس وريش"، ثم يتم تحويل هذا البيض إلى المطاعم ليتم طهوه بالبخار الحارّ، ويُقدم بعد ذلك للأكل، والطريقة المُثلى لأكل بيض البالوت هي النقر بخفّة حتى إحداث ثقب في أعلى البيضة ثم مصّ السائل المحيط بالجنين، وتتم إمالة الرأس وإرجاعه إلى الوراء حتى تسهل عملية مص السائل الموجود داخل البيضة، ثم إكمال تقشير البيض وتناول الجنين الذي يحتوي على هيكل عظمي بدائي.

كاسو مارزو سردينيا
تُقدم هذه الجبنة مع الديدان الحيّة، وتُصنع في المدينة الإيطالية (سردينيا)، حيث يصنع المزارعون الجبنة من حليب الخراف ويتركونها تتعفن لكي تجذب الذباب، وعندما يفقس بيض الذباب فوقها يتم حشوها بمجموعة من الديدان الحيّة! وتُعد تلك الوجبة هي وجبة الإفطار الأولى في معظم مدن إيطاليا، وقد أطلق عليها الكثيرون لقب "أخطر وجبة في العالم".

إيساو فلبيني
الجميع يحب الشواء، والفلبينيون لا يختلفون عن غيرهم في ذلك، ولكن لهم طرقهم وتقاليدهم الخاصة في الشواء، فعند زيارة مدينة مانيلا ستجد الشوارع مليئة برائحة اللحوم المشوية، ولكنك لن تتخيل ماهية هذه اللحوم المرصوصة على تلك الأسياخ؛ إنها أمعاء الدجاج والحيوانات، حيث يتم تنظيفها من الداخل والخارج عدة مرات ثم تُنقع في الخميرة وصلصة الفلفل الحار، ومن ثم تُوضع على أسياخ وتُشوى.


تونا مُقَل العيون في اليابان
من منّا لا يعشق لحم التونا اللذيذ؟ ولكن اليابانيين تجاوزوا ذلك الحد قليلاً؛ فتجد التونا منتشرة في الأسواق والأكشاك في اليابان، ولكن بطريقة مختلفة؛ فهناك ما يُسمى بـ"تونا مُقَل العيون"، حيث يتم سلق عيون سمك التونا وتتبيلها مع صلصة الصويا ونبيذ الأرز، وسبب تلك التسمية أن اليابانيين يستفيدون من أجزاء سمك التونا كافة، لأن الصيد المفرط يُعرّض هذه الحيوانات لخطر الانقراض.

الأطعمة المحليّة مرتبطة بالعادات والتقاليد الخاصة بكل منطقة، حسب موروثات شعبية تُميّزها عن غيرها من عادات استمرت على مرّ الأجيال والسنين، وتختلف باختلاف المُناخ وطبيعة الحياة ونوعية النباتات المزروعة بكل بلد، وتتميز تلك الأطعمة بكثرتها وتنوعها، فضلاً عن طعمها ورائحتها، حيث يعتمد سكان المنطقة في كثير من الأطباق على الموارد المحليّة والحيوانية مثل الألبان والسمن.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X