أسرة ومجتمع /أنت و العمل

5 نصائح إذا كنت تكرهين وظيفتك

كيف تتخلصين من روتين العمل

كشف تقرير نشره موقع «لايف هاك»، أنَّ 60% من الموظفين بالمملكة المتحدة، غير راضين عن وظائفهم ويريدون تغييرها؛ لذلك فإذا كنت تكرهين وظيفتك؛ فهناك طرق عديدة لتحسين ذلك الوضع، وستجدين نفسك تلقائياً تبحثين عن حلول لذلك الأمر، ومن تلك الحلول وفقاً للموقع:

ـ إذا كنت تكرهين وظيفتك، لكنك مستمرة بها لأعبائك الماديَّة؛ فيمكنك الاستعانة بتلك الحلول:


• طلب إجازة:
اطلبي من رئيسك أو رئيستك بالعمل السماح لك بإجازة بسيطة تأخذين بها قسطاً من الراحة، واحرصي فيها على أن تبتعدي تماماً عن كل ما يتعلق بوظيفتك، اذهبي للبحر أو اقضي وقتاً مع عائلتك؛ فبقسط من الاسترخاء ستتمكنين من اتخاذ القرار الصحيح حيال تركك لوظيفتك أم لا.

 


 

• كوني مستعدة:
إذا عزمت أن تتركي عملك؛ فعليك أن تكوني على استعداد كافٍ لتوفير نفقاتك أو تتمكَّني من إيجاد وظيفة أخرى، قومي بتحديث سيرتك الذاتيَّة، وابحثي عن وظيفة قبل تركك للحاليَّة.

 



• انتقلي لقسم آخر:
إذا كان رئيسك بالعمل أو زملاؤك بالقسم هم سبب تفكيرك في ترك عملك؛ فإنك لا تحتاجين لترك وظيفتك، ويمكنك استبدال ذلك بطلب انتقال لأحد الأقسام الأخرى داخل مؤسستك مع رئيس عمل جديد وزملاء جدد تاركةً ما جعلك تكرهين وظيفتك.

 


 

• حولي وظيفتك لعمل حرٍّ:
إذا كنت تحبُّين وظيفتك، لكنك تكرهين بيئة العمل؛ فيمكنك تحويل مهاراتك التي تحتاج إليها المؤسسة إلى عمل حرٍّ، قومي بعرض الفكرة علي رئيسك بالعمل إذا ما كنت تتمكنين بالفعل من أداء أعمالك بالمنزل أو الالتحاق بالمؤسسة كعمل حرٍّ.

 


 

• لا تنظري إلى الوراء:
إذا عزمت أن تنهي عملك بالمؤسسة وأخبرت رئيسك بالعمل بالفعل؛ فعليك أن تمضي في طريقك من دون النظر لما مضى، واحرصي على أن تجدي وظيفة تتجنَّبين فيها أخطاء اختيارك الماضي؛ فأي شيء ستفعلينه أفضل من استمرارك بوظيفة تكرهينها، ولن يساعدك ذلك الشعور على تحقيق أي أهداف، لا على الصعيد الشخصي ولا المهني.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X