صحة ورشاقة /رشاقة ورجيم

5 أسباب لإدخال براعم البذور في الـ"رجيم"

"سيدتي. نت" يكشف عن دور براعم البذور الإيجابي في الـ"رجيم"
براعم البذور غنيَّة بمضادات الأكسدة
براعم البذور تُنظِّم عمليَّة التمثيل الغذائي للكربوهيدرات
براعم البذور تعدُّ مصدرًا جيِّدًا للبروتينات، ما يُساعد في التحكُّم بالوزن
اختصاصية التغذية والصحَّة العامَّة لانا الزيلع
براعم البذور غنيَّة بالألياف، التي تمنع زيادة الوزن

تُمثِّل براعم البذور، خيارًا صحيًّا لمُتتبِّعي الـ"رجيم"، فهي غنيَّة بالألياف والبروتين والمواد المُغذِّية، ومنخفضة الدهون. ولكونها فقيرة السعرات الحرارية، هي تُساعد في خسارة الوزن. "سيدتي. نت" يطَّلع من اختصاصيَّة التغذية والصحَّة العامَّة لانا الزيلع، على فعاليَّة براعم البذور في الـ"رجيم" وخسارة الوزن:

يُمكن اختيار أي نوع من البذور، مع نقعها في الماء طوال الليل، أو ليومين حتَّى تنبت، مع الحرص على تنظيفها جيِّدًا وتغيير المياه على فترات منتظمة. ويمكن تناولها نيئة أو سلقها، وإضافة التوابل المُفضَّلة إليها. ويُمكن أيضًا تقليبها مع الخضروات، أو إضافتها إلى السلطات والسندويشات وأطباق الأرز.

تُصنّف براعم البذور ضمن لائحة الطعام الخارق (سوبرفود)، نظرًا للأسباب الآتية:
1. تُساعد البروتينات الغذائيَّة في التحكُّم بالوزن، من خلال تعزيز الشعور بالشبع وعمليَّة التمثيل الغذائي. كما أنَّ الـ"رجيم" الغني بالبروتينات (براعم البذور)، يزيد من إنتاج الطاقة بنسبة تُراوح بين 20 و30٪. وتُعتبر الحمية العالية في مُحتواها من البروتين، هي الأفضل لفقدان الوزن، وهي تُساعد في الحفاظ على كتلة العضلات، مقارنة بالوجبات الغذائية منخفضة البروتينات.
2. تحول الألياف الغذائيَّة دون زيادة الوزن، وهي تُعزِّز الشعور بالشبع، وتُنظِّم عمليَّة التمثيل الغذائي للطاقة. وفي هذا الإطار، إنَّ براعم البذور غنيَّة بالألياف التي تحدُّ الشهيَّة، وتعمل على تأخير إفراغ المعدة، كما أنَّها تمنع امتصاص الدهون. وقد أظهرت دراسة مُقارنة تأثير أنظمة الـ"رجيم" الغذائيَّة الغنيَّة بالألياف من مصادر مختلفة (البقول والفواكه والخضراوات والحبوب)، أنَّ الوجبات الغذائيَّة الغنيَّة بالألياف تسبَّبت في خسارة نسبة هامَّة من الوزن.
3. براعم البذور غنيَّة بالكربوهيدرات الصحيَّة ، ولكنَّها تتمتَّع بمؤشِّر نسبة سكر منخفض في الدم، أي بعد استهلاك الحبوب، لا يكون هناك ارتفاع غير طبيعي في نسبة السكر في الدم. وتُقلِّل براعم البذور أيضًا الشهيَّة. 
4. براعم البذور منخفضة في السعرات الحراريَّة، وهي تمنح متناولها الشبع، وتدفعه إلى التحكُّم بالشهيَّة، إذ أنَّ الألياف والبروتينات المتوفِّرة فيها تُعزِّزان الشبع، وتمنعان زيادة الوزن عن طريق ترك الدهون تخرج من الجسم من دون أن تُمتصَّ.
5. الفينولات والفلافونويدات، هي عبارة عن مضادات للأكسدة مفيدة تتوفَّرفي براعم البذور. كما أنَّها تُحسِّن القيمة الغذائيَّة للمواد المضادة للأكسدة. وتعمل هذه المواد المضادة للأكسدة على تعزيز الدفاع الطبيعي للجسم، ومنع تلف أنسجته، والأمراض الناجمة عن ضعف مضادات الأكسدة. وفي هذا الإطار، يُمكن استخدام بذور دوار الشمس واللوز والبروكولي، مع قليل من البراعم، للحصول على المواد المضادة للأكسدة الصحيَّة منها.

http://www.goutdevie.com/

شاركونا تعليقاتكم...

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من رشاقة ورجيم

X