أسرة ومجتمع / إسألوا خالة حنان

اكتب سؤالك هنا وتلقى الإجابة من خالة حنان

كيف أخبر العريس أن سمعي ضعيف؟!

السؤال

 

السلام عليكم خالة حنان: 
أنا فتاة عمري 23 سنة، ومشكلتي أنني مرضت لما كنت صغيرة بأذني بسبب الماء.. وعند إجراء عملية جراحية فقدت سمع أذني اليمنى، أما أذني اليسرى فهي عادية، طلب مني الطبيب أن أضع جهاز السمع وسيكون في أذن واحدة، مطلبي هو كيف أخبر الشخص الذي سيتقدم لخطبتي بأني لا أسمع جيداً، وأني أستعمل جهاز السمع؟ أتمنى أن تساعديني.. وشكراً لك.

(سلمى).

رد خالة حنان


الحل:

1. هناك مقولة في علم النفس يا ابنتي تقول ما معناه، إن الناس ترانا بالشكل الذي نرى فيه أنفسنا!
2. يعني في حالتك إذا أردت رؤية نفسك أنك بنت غلبانة وتخجل أنها تضع سماعة أذن؛ فإن من حولك سيرون ذلك!!
3. أما إذا رأيت نفسك أنك فتاة جميلة ولطيفة، وأن الله منّ عليك بالقدرة على أن تعيشي حياة طبيعية مثل أية فتاة، وأن الجهاز الصغير الذي بداخل أذنك كان فرصة من الله الذي سخر العلم لخدمة الإنسان؛ فإن أي شخص ومنهم العريس، سيراك بهذه الصورة ويزيد من إعجابه واحترامه لك!
4. إذن الحل يا حبيبتي يبدأ بقناعتك الداخلية، بأن ما بك ليس مرضاً ولا حالة مخجلة؛ بل هو أمر طبيعي جداً يعيش به ملايين البشر، وكل إنسان قد يكون معرضاً لاستخدامه!
5. هذه الثقة تمسكي بها، ولا تجعلي موضوع أذنك والسماعة قضية كبيرة وخطيرة، ويجب أن تفكري بأسلوب لتخبري به العريس، ليس كأنك تدافعين عن نفسك!!
6. بالطبع أنا لا أشجعك على إخفاء الأمر؛ بل أشجعك على التعامل ببساطة وطبيعية، والإشارة إليه ضمن حديث عام وعابر؛ أي من دون التوقف عنه وتحويله إلى قضية مصيرية!!
7. ثقتك بنفسك ومزاياك الأخرى، كفيلة بإعطاء موضوع أذنك حجمه الطبعي؛ فهو أمر صغير جداً أمام ما أنعم الله به عليك من صحة وعافية؛ بل هي قوة أخرى لك يمكنك أن تتعاملي معها بالنكات والمرح، كأن تقولي: إذا لم يعجبني حديث أو كلمة سأعطيكم (ودني الطرشة)!
8. مثل هذه التصرفات اللطيفة والخفيفة، تجعل المسألة صغيرة وعابرة، وتأكدي أن أي إنسان عاقل وسوي ويستحقك لن يتوقف عندها؛ خاصة إذا ما وجدك إنسانة طيبة مؤمنة بقدر الله وواثقة من لطفه ورعايته.. وفقك الله.

أضف تعليقا

X