فن ومشاهير /مقابلات

سيرين عبد النور إعلامي مغمور استغلني بهدف الشهرة

لأنها بطبيعتها خفيفة الدم، وتخطف الأضواء أينما ومتى أطلّت، كان لقاؤنا معها مختلفاً، تربّعت على عرش النجومية، واستحوذت على حب الجمهور؛ بسبب روعة أدائها في مسلسل «روبي»، وأخيراً اختارتها دار «نعومي»، لتكون سفيرتها للمجموعة الجديدة لشتاء 2012، إنها الفنانة اللبنانية، سيرين عبد النور، التي التقيناها في دبي، وكان معها الحوار التالي:
*لماذا أنت بعيدة عن الغناء منذ فترة طويلة، هل تريدين التركيز على التمثيل؟

لا، أبداً، لكن لا أستطيع أن أجمع بين التمثيل والغناء في وقت واحد؛ لأن دوري في مسلسل «روبي» أساسي، وحلقاته طويلة؛ بالإضافة إلى أن التمثيل يحتاج إلى تفرّغ تام؛ فكنت في بعض الأحيان لا أستطيع رؤية ابنتي، وأتركها مع والدتي أو والدة فريد؛ لذلك كنت أعتذر عن عدم قبول دعوات الحفلات وأؤجل طرح الأغنيات، لحين الانتهاء من العمل في المسلسل.
*هل من جزء ثانٍ لمسلسل «روبي»، لاسيما بعد النجاح الذي حقّقه؟
كلا، «يكفي 90 حلقة» لهذه الشخصية، فماذا سأقدّم بعد؟ أعتقد إذا قدمنا جزءاً ثانياً، فسيكون مملاً، وفوراً ستتمّ المقارنة، والنتيجة معروفة؛ فسيقال إن الجزء الأول هو الأفضل، ومبدأي في العمل، لا داعي من استغلال نجاح عمل في تكراره؛ لأنه سيفشل.
*وماذا إذا اختاروا فنانة غيرك؛ لتقدّم الجزء الثاني؟
لن يحدث؛ لأنه توجد اتفاقيات وأوراق رسمية بيننا؛ تمنع ذلك.
الشجرة المثمرة ترشق بالحجارة
*ذكر الفنان جورج شلهوب، خلال لقائه في برنامج «كل يوم بيومه» أن مسلسل «روبي» «أعطوه حجماً أكثر مما بيستاهل وما لقيتوا هالعمل الواو» ما ردك؟

ليس لدي رد، فطوال حياتي الفنية، أتجاهل الآراء السلبية، وأؤمن بالمثل القائل «إن الشجرة المثمرة ترشق بالحجارة» وإن لم يكن «روبي» قد حقّق نجاحا كبيراً، ما كان الجمهور ليتابعه، ويحقّق نسبة مشاهدة عالية في العالم العربي بأكمله.
*تداولت أنباء، أنك فنانة مادية، عندما طلب زوجك فريد مبلغاً مالياً، مقابل ظهورك في برنامج «ببيروت»؛ لدعم مرضى السرطان، ما صحة هذا الكلام؟
هذه نقطة مهمة للتحدث عنها ولإيضاحها، كل ما في الأمر هو سوء تفاهم، والإعلامي الذي نشر هذا الكلام استفاد منه.
*مقاطعة: لكنه جاء على لسان بلال العربي، مقدم ورئيس تحرير البرنامج؟
نعم، هو استفاد من الموضوع؛ لأنه إعلامي غير معروف، وأحب أن يعمل «بروباجاندا»؛ لكي يتحدث عنه الناس، فأنا أكثر فنانة؛ قدّمت حفلات خيرية في مصر ولبنان وحلب، ولم أحصل على أي مقابل مادي، ولم يذكر أحد أن سيرين قدمت هذه الحفلات، ولكن عندما يعرض عليّ الظهور في برنامج تليفزيوني، من دون أن يذكر أنه للخير، فمن حقي أن أطلب مقابلاً مادياً؛ لأنهم سيستفيدون من جلب الإعلانات.
*تقصدين أنه لم يوضح لك أنها حلقة خاصة بمرضى السرطان؟
بالضبط، وعندما سأله فريد زوجي عن مبلغ معين مقابل ظهوري في البرنامج، تلقّى منهم مكالمة أخرى عقب ساعتين؛ ليخبروه أن طفلاً في عمر التاسعة من عمره مصاب بمرض السرطان، ويتمنى الالتقاء بسيرين في المقابلة التلفزيونية، وبعد إيضاحهم لنا أن الموضوع خيري، لم نضع أي شرط مادي، بل طلب منه فريد أننا نريد استضافة الطفل في منزلنا بعيداً عن الكاميرات والأضواء، وبعدها استقبل فريد مكالمة تليفونية أخرى منهم، يقولون بأنهم يريدون جلب الإعلانات على هذه الحلقة، فشعرنا بلغط في الموضوع واعتذرنا.
ثم من حقي أن أسأل: هل سيرين عبد النور هي الفنانة الوحيدة في العالم العربي التي ستجلب إعلانات للبرنامج؟ فلماذا لم يستبدلوا بي فنانة أكبر وأهم مني؟ وأنا سأجيب: لأنني في الوقت الحاضر؛ لي اسم كبير ويوجد من يريد الاستفادة من وراء هذا النجاح، وبالفعل استفادوا، لكن ما أقوله هو «ربنا موجود».
*ولماذا لم تدافعي عن نفسك، وتوضحي الحقيقة لوسائل الإعلام؟
بعض الصحافيين اتصلوا بي، وأوضحت لهم الصورة، لكن للأسف العديد من وسائل الإعلام في الوقت الحاضر، لا تهتم بغير سلبيات الفنان، وتركيزها الأكبر على الشائعات؛ لدرجة أن سقط مستوى الفنان في أعين الجمهور، «بجد عيب».
*ماذا عن مسلسل «فتاة من الشرق»، قيل إنهم استبعدوا سوزان نجم الدين، ووقع الاختيار عليك؟
هذا الكلام غير صحيح، ولم يكن لي أي خلفية عن هذا المسلسل، لم أتلقَ أي عرض للمسلسل.
هنيدي سبب انطلاقتي السينمائية
*قدمت أعمالاً مع أحمد عز، أمير كرارة، محمد هنيدي، ومكسيم خليل، مع من ارتحت بالعمل أكثر؟
لي الشرف في العمل معهم جميعاً، انطلاقتي الأولى في عالم السينما، كانت مع محمد هنيدي، فقد قدّمت معه عملاً كوميدياً من خلال «مبروك رمضان أبو العلمين»، وشكّل لي قاعدة جماهيرية كبيرة في العالم العربي، وأحمد عز له جمهور في مصر وكل العالم العربي، وقدّمت معه خليطاً من الكوميدي والرومانسي والأكشن في مسلسل «الأدهم»، أما في مسلسل «روبي»، فكان أمير كرارة، الرجل المظلوم نوعاً ما، والحب من طرف واحد، ومكسيم خليل، الحب المستحيل، ولكن بحكم أنني عملت مع أمير ومكسيم 90 حلقة من مسلسل «روبي» أي بمثابة ثلاثة مسلسلات، فاعتدت عليهما أكثر؛ لكمية المشاهد التي كانت بيننا في المسلسل، ولكن هذا لا يعني أنني لم أستمتع بالعمل مع عز وهنيدي.
*هل أنت راضية عن دورك في فيلم «مبروك رمضان أبو العلمين«مع محمد هنيدي»؟
مائة بالمائة راضية؛ لأنه كما ذكرت؛ سبب انطلاقتي السينمائية وقاعدتي الجماهيرية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X